الآن
الرئيسية / منوعات / رياضة / مواد رياضية مختارة / يويفا يواجهها بفيلم “الغضب”.. التعليقات الجنسية بحق اللاعبات الألمانيات أصبحت شائعة

يويفا يواجهها بفيلم “الغضب”.. التعليقات الجنسية بحق اللاعبات الألمانيات أصبحت شائعة

ذكرت تقارير اليوم الخميس أن لاعبات كرة القدم في ألمانيا يتعرضن لتعليقات متحيزة جنسيًا ومهينة من الجماهير، بل ومن المدربين أيضا.

وذكرت شبكة “إن دي آر”  (NDR) وصحيفة “سود دويتشه تسايتونغ” (Süddeutsche Zeitung) اليوم الخميس أن لاعبات منتخب ألمانيا، وباقي لاعبات الدوري الألماني، أشرن إلى أن هذه الممارسات شائعة.

وتحدثت لاعبة -من دون الكشف عن هويتها- عن مدرب بالدوري الألماني “البوندسليغا” صدرت منه تعليقات جنسية، وهي ادعاءات أكدتها لاعبات أخريات، وأشار التقرير إلى أن المدرب رحل عن النادي.

وقالت الأمينة العامة للاتحاد الألماني لكرة القدم، هيكي أولريتش، إن هناك عملا وقائيا لكنه لم يصل بعد لكل الأندية والمناطق.

وأضافت أن “التجاوز الواحد أمر يستحق التوقف عنده، ينبغي معالجة ذلك”.

وأشارت إلى أن هذه المشكلة غير مقتصرة على كرة القدم “إنها مهمتنا جميعا، ليس في كرة القدم والرياضة فحسب، ولكن في المجتمع ككل كذلك، أن نلفت الأنظار إلى هذه التجاوزات”.

وقالت حارسة مرمى منتخب ألمانيا، الموث شولت، إن السيدات لا يواجهن التعليقات الجنسية فحسب، ولكن مرافق التدريب الخاصة بهن وظروف تدريبهن كذلك مستواها أدنى مما هو متوفر للاعبين الرجال، رغم تحقيق تقدم في هذه الملفات.

وتأتي تلك التقارير في الوقت الذي تقام فيه بطولة أمم أوروبا للسيدات 2022، في إنجلترا، حيث يحظى المنتخب الألماني باهتمام كبير حينما يواجه النمسا في وقت لاحق من اليوم الخميس في دور الثمانية بالبطولة، وهي المباراة التي ستحظى بتغطية “إن دي أر” على شبكة “إيه آر دي” (ARD).

وقالت شولت إن “الزخم موجود حاليا من أجل إحداث تغيير، الأمر ببساطة يتعلق بالمساواة في الفرص”.

618 منشورا مسيئا

كان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، قد أعلن أول أمس الثلاثاء أنه خلال دور المجموعات بالبطولة تم تحديد 618 منشورا عبر وسائل التواصل الاجتماعي يحوي إساءات، وتم إزالة 55% منها، في حين مثلت هذه المنشورات الـ618 نسبة 1% من كل ما نشر عن البطولة.

وجاءت نسبة 19% من المنشورات موجهة بشكل مباشر إلى اللاعبات، في حين أن نسبة 20% كانت موجهة للحسابات الرسمية للفرق، و70% إساءة عامة، و20% تحيزا جنسيا، و6% عنصرية، و4% منشورات كراهية المثليين.

وقال ميشيل أوفا، مدير كرة القدم والمسؤولية الاجتماعية في اليويفا، “هدفنا الرئيسي هو حماية لعبتنا. شيء عظيم أن نرى المشروع قيد التنفيذ، وأنا مسرور أنه يمكننا أن نلمس التأثير الذي حدث على الأرقام خلال مرحلة المجموعات”.

وأضاف “يتم تحديد المنشورات وإزالتها، ونأمل في أن يمنح ذلك اللاعبين والمدربين والحكام حماية من جانب (يويفا)”.

وتابع أوفا “خطوتنا المقبلة هي العمل بشكل استباقي لمنع أي منشورات تحوي إساءة أو تعليقات مسيئة، ونعلم مسؤوليتنا ودورنا في ذلك، وسنواصل مشاركة أفكارنا في آخر مراحل أمم أوروبا للسيدات وفي باقي فعاليات يويفا”.

ويحاول (يويفا) رفع مستوى الوعي بعدة طرق، ومنها إصدار فيلم وثائقي عن التمييز والإساءات بعنوان “الغضب” الذي نشر أمس الأربعاء.

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية

 

شاهد أيضاً

طرد لاعب في نادي “النواعير” من منزله في حماة بسبب عدم امتلاكه كلفة الإيجار

صدى الشام طُرد لاعبٌ في نادي النواعير، الذي يلعب في دوري الدرجة الأولى السوري عن …

برشلونة يحصد ديربي كتالونيا.. وليفربول يعتلي صدارة البريميرليغ

سحق برشلونة مضيفه إسبانيول (4-0)، في ديربي كتالونيا، على ملعب كورنيلا إلبرات، يوم السبت الماضي، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.