الآن
الرئيسية / أخبار سريعة / بدعمٍ روسي..قوات الأسد تتقدّم نحو أبواب معرّة النعمان في إدلب

بدعمٍ روسي..قوات الأسد تتقدّم نحو أبواب معرّة النعمان في إدلب

صدى الشام – خاص

سيطرت قوات بشار الأسد، بدعم جويٍ روسي مكثّف، على عدّة رى وبلدات في جنوب مدينة معرّة النعمان في ريف إدلب الجنوبي.

وجاءت السيطرة، بعد عمليات قصف وغارات جوّية مكثّفة من طائرات النظام والطائرات الحربية الروسية، في محاولةٍ من الأخيرة السيطرة على المدينة.

وقال مراسل “صدى الشام”: “إن قوات الأسد تتقدّم نحو المداخل الشرقية لمدينة معرّة النعمان”.

وأضاف المراسل، أن قوات الأسد سيطرة على بلدة معر شمشة بريف المعرّة الجنوبي، كما استهدفت بالبراميل المتفجّرة بلدة كفربطيخ جنوب سراقب بريف إدلب.

وذكر “مركز إدلب الإعلامي” أن قوات النظام مدعومة بالروس، تقدّمت على محور التح والحديثة، كما سيطرت على بلدات الدير الشرقي، ومنها “معرشمارين، تلمنس جنوب إدلب، و ذلك بعد معركة استخدمت فيها روسيا سياسة الأرض المحروقة في المنطقة.

وأوضح المركز، أن فصائل الثوار قامت بصد خمس محاولات للنظام وحليفه الروسي على محور قرية أبو جريف وكبدت النظام خسائر فادحة بالأرواح، كما حققت إصابات مباشرة بتجمعات لتمركزات قوات الأسد في الذهبية و برسا بصواريخ من طراز “فيل”.

ونقل المركز عن مصدرٍ عسكري في المعارضة السورية قوله: “إنّ ٢٠ عنصرًا من القوات الروسية التي تساند الأسد، قُتلوا، وأصيف آخرون على  محور تل مصطيف شرق إدلب خلال الإشتباكات ليلة البارحة.

ونفى المصدر، سيطرت القوات الروسية على “تل مصطيف” و “تل خطرة” و “أبو جريف” و “كرسيان” و”تقانة” و”الدير الغربي” جنوب شرق إدلب مع استمرار الاشتباكات ، بعد سيطرة ميليشيا الأسد وحليفه الروسي على الدير الشرقي و معرشمارين.

وبالتزامن مع محاولة اقتحام ريف المعرّة الجنوبي، تشن قوات الأسد قصفًا جنونيًا على ريف إدلب الجنوبي، حيث استهدفت قرى الريف الحنوبي بمئات الغارات الجوية.

شاهد أيضاً

عدد إصابات “كورونا” في سوريا يزداد

صدى الشام أعلنت “وزارة الصحة” في حكومة نظام الأسد اليوم الأربعاء، عن تسجيل مزيد من …

سلسلة تدابير جديدة للحد من انتشار فيروس “كورونا” في تركيا

صدى الشام اتخذت السلطات التركية، اليوم الإثنين، سلسلة تدابير جديدة للحد من انتشار فيروس كورونا، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

sixteen − 15 =