الآن
الرئيسية / أخبار سريعة / الطيران الروسي يعود للتصعيد في إدلب ويقتل خمسة مدنيين

الطيران الروسي يعود للتصعيد في إدلب ويقتل خمسة مدنيين

صدى الشام – خاص

قتل خمسة مدنيين وجرح آخرون اليوم السبت، جراء تصعيد عنيف من قبل الطيران الحربي الروسي على ريفي إدلب وحلب.

وقال مراسل “صدى الشام”: “إن الطيران الحربي الروسي شن غارة على بصواريخ فراغية على بلدة جبالا في ريف إدلب بريف إدلب الجنوبي، ما أسفر عن مقتل خمسة مدنيين وإصابة آخرين بجروح”.

وأضاف المراسل، أن جميع القتلى والجرحى من عائلة واحدة من “آل العبد الله”، بينهم نساء وأطفال، مشيرًا إلى أن الطيران الروسي استهدف أيضًا مناطق الكندة واليونسية بريف إدلب الغربي، وفي كفرسجنة ومعرة حرمة والشيخ مصطفى والبارة وحاس ومحيط مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي.

كما حلّق طيران الاستطلاع الروسي منذ الصباح في سماء المنطقة بشكل مكثف، بالتزامن مع قصفٍ مدفعي مصدره قوات الأسد المتمركزة في ريف حماة.

وأعلن الدفاع المدني السوري في إدلب أن فرقه أخمدت حريقا اندلع عند منتصف الليلة الماضية في مخزن كتب المدرسة الإبتدائية في بلدة بداما بريف إدلب، لافتًا إلى أن الحريق ناجم عن قصف من قوات النظام على البلدة بقذائف صاروخية، سقط إحداها في المدرسة.

كما أصيب ثلاثة مدنيين بجروح، جراء قصف مدفعي من قوات النظام السوري على مدينة عندان بريف حلب الشمالي المجاور لريف إدلب الشمالي الشرقي.

وفي صباح اليوم، قال مراسل “صدى الشام” في إدلب: “إن الطيران الحربي الروسي استهدف بغارات جوية صباح اليوم السبت، عدّة مناطق في ريف محافظة إدلب شمال غرب سوريا”.

وأضاف المراسل، أن طائرات روسية شنّت ثلاث غارات بصواريخ شديدة الانفجار على مناطق في بلدة معرة حرمة بريف إدلب الجنوبي، ما أوقع أضرارا مادية في ممتلكات المدنيين والمرافق العامة، دون ورود أي أنباء عن خسائر بشرية.

وكان الطيران الروسي قد شنَّ سلسلة غارات جوية شديدة الانفجار على مناطق وقرى معرة حرمة وكفرسجنة وحيش وقرية تحيتايا بريف إدلب الجنوبي، بالإضافة إلى قريتي المشيرفة والذهبية بريف إدلب الشرقي، وبلدتي بداما ومرعند بريف إدلب الغربي.

شاهد أيضاً

قصف إسرائيلي يستهدف منزل قياديًا فلسطينيًا في حي المزة

صدى الشام – خاص تعرّض حي المزّة الدمشقي غرب العاصمة السوري، لقصفٍ إسرائيلي استهدف منزل القيادي …

خسائر لقوات الأسد بمعارك مع المعارضة في ريف اللاذقية

صدى الشام – خاص قُتل عدد من عناصر قوات الأسد وأصيب آخرون، خلال معارك مع فصائل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × 5 =