الآن
الرئيسية / سياسي / ميداني / للمرّة الثانية.. الطيران الروسي يخرق الهدنة في الشمال السوري
طائرة حربية روسية (انترنت)

للمرّة الثانية.. الطيران الروسي يخرق الهدنة في الشمال السوري

خرقت الطائرات الحربية الروسية، اتفاق “وقف إطلاق النار” للمرّة الثانية، وذلك بعد أن شنَّ غارات جوية جديدة على ريف إدلب الشمالي.

وقال مراسل “صدى الشام”: “إن طائرات حربية روسية أقلعت من مطار حميميم وشنّت غارتين جوية على بلدة الشغر في ريف جسر الشغور شمال غرب إدلب”.

وأضاف المراسل، أن هذا الاستهداف يشكّل الخرق الثاني للطيران الروسي، منذ دخول الهدنة التي أعلنت روسيا عنها حيز التنفيذ في مطلع الشهر الجاري.

وترافقت الغارتين الجويتين، مع قصف مدفعي وصاروخي منذ ساعات الصباح من قوات النظام استهدف بلدات النقير وأطراف معرة حرمة وحزارين وكفروما والركايا وكفرنبل بريف إدلب الجنوبي.

وقال “الدفاع المدني” في إدلب: “إنه رغم إعلان روسيا وقف إطلاق النار في إدلب، استُهدفت بلدات ريفي إدلب الجنوبي والشرقي بـ 155 قذيفة مدفعية وصواريخ ثقيلة”.

وقصفت قوات النظام بعد منتصف ليل الأربعاء – الخميس مناطق في معرة حرمة وكفرسجنة والفطيرة ومزارع أم جلال ومناطق في ريف معرة النعمان الشرقي، إضافةً إلى محور زمار وجزرايا في ريف حلب الجنوبي، بالتزامن مع تحليق طائرات الاستطلاع في الريف الشرقي لادلب.

شاهد أيضاً

الطيران الحربي يعود للقصف للمرّة الأولى منذ بدء الهدنة

سجّل ناشطون ليل أمس الثلاثاء، تنفيذ الطيران الحربي الروسي أوّل ضربة جوّية على مناطق مدنية …

نظام الأسد يحشد قواته بريف اللاذقية

قال مراسل “صدى الشام”: “إن قوات النظام تحشد قوّاته وتستقدم تعزيزات في ريف اللاذقية”، متوقّعةً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

12 − 2 =