الآن
الرئيسية / مواد مختارة / عشرون ما بين قتيل وجريح بانفجار مفخخات شمال سورية

عشرون ما بين قتيل وجريح بانفجار مفخخات شمال سورية

صدى الشام/

قتل مدنيان أحدهما طفلة وأصيب ثمانية عشر آخرين بجروح عصر اليوم الخميس جراء انفجار دراجات نارية مفخخة في ريف حلب الشمالي الخاضع للمعارضة السورية المسلحة.
وقالت مصادر محلية إن دراجتين ناريتين مفخختين انفجرتا أمام محلات تجارية في منطقة دوار السنتر وسط مدينة الباب الخاضعة لسيطرة “الجيش الوطني السوري” التابع للمعارضة في ريف حلب الشمالي شمال البلاد.
 
وأوضحت المصادر أن الانفجارين أسفرا عن مقتل شخصين أحدهما طفلة وإصابة ثمانية آخرين من المدنيين بجروح متفاوتة الخطورة، فيما أسفر الانفجاران عن وقوع أضرار مادية جسيمة في المحلات التجارية، والسيارات المركونة في الشارع.
 
وقالت المصادر  إن الانفجار في مدينة الباب تزامن مع إنفجار دراجة نارية مفخخة في الشارع الرئيسي أمام محل “الحسين” للصرافة في بلدة الغندورة الخاضعة لسيطرة “الجيش الوطني السوري” جنوب مدينة جرابلس، ما أدى إلى وقوع سبعة جرحى من المدنيين جراحهم متفاوتة الخطورة.
 
وأضافت المصادر أن الانفجار في الغندورة تزامن أيضا مع انفجار دراجة نارية مفخخة في شارع السوق وسط بلدة قباسين المجاورة، ما أدى إلى وقوع ثلاثة جرحى من المدنيين.
 
وتوجهت “قوات الأمن الوطني” التابعة للمعارضة إلى أماكن الانفجار في المناطق الثلاثة، فيما عملت فرق الدفاع المدني على نقل الجرحى إلى المراكز الطبية القريبة، بسحب المصادر ذاتها.
 
وكان “المكتب الاعلامي لمدينة الباب وضواحيها” قد أفاد أمس بإصابة ثلاثة أطفال بجروح، أحدهم كانت إصابته خطيرة وتم إسعافه إلى تركيا، وذلك نتيجة انفجار لغم زرعه مجهولون في الحي الغربي من مدينة الباب.
 
وفي سياق متصل، أفاد “مركز حلب الإعلامي” بأن خلية أمنية تابعة لميليشا “وحدات حماية الشعب الكردي” اغتالت عنصرا من “الجيش الوطني السوري” شمال حلب.
 
ونشر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر عملية إعدام عنصر من “الجيش الوطني” يدعى “جميل العلي”، وقالوا إن خلية أمنية تابعة لـ”وحدات حماية الشعب الكردي” قامت بتصوير الفيديو لعملية تصفية العنصر ونشره.
 
وتشهد المناطق التي تسيطر عليها فصائل المعارضة في شمال حلب فلتانا أمنيا مستمرا منذ طرد تنظيم “داعش” منها بالتعاون مع الجيش التركي إبان عملية “غصن الزيتون”.

شاهد أيضاً

ياسمينا بنشي.. من كفاح المعتقل إلى مديرة منظمة حقوقية في تركيا

“في المعتقل الجميع يحلم باليوم الذي يحصل فيه على حريته ليعود إلى حياته الطبيعية وتلتئم …

“المجتمع أوجعني أكثر من الاعتقال” .. معتقلة سابقة تروي معانتها بعد خروجها

“لم أتخيل أبدا وأنا داخل سجني أنني سأتمنى العودة إليه، وأنني سأذوق عذاباً أشد من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 + twelve =