الآن
الرئيسية / أخبار سريعة / العفو الدولية: يجب حماية المدنيين في الشمال السوري
مدينة إدلب - انترنت

العفو الدولية: يجب حماية المدنيين في الشمال السوري

صدى الشام - عمار الحلبي/

شدّدت منظمة العفو الدولية، على ضرورة توفير الحماية لعموم المنطقة الخارجة عن سيطرة قوات النظام شمالي سوريا.

وحذر الأمين العام لمنظمة العفو الدولية كومي نايدو، من تعرض ملايين المدنيين السوريين، للخطر في حال لم تمتثل الأطراف العسكرية للاتفاق الروسي – التركي، الذي ينص على وقف إطلاق النار في المنطقة.

وتوصّل الرئيسان، التركي رجب طيب أردوغان والروسي فلاديمير بوتين، إلى اتفاقٍ في منتجع سوتشي يقضي بإنشاء “منطقة منزوعة السلاح” بعرض ١٥ كيلو متراً بين النظام والمعارضة في الشمال السوري.

وقال مدير “العفو الدولية: “إن قوات النظام والقوات الروسية سبق وأن استهدفوا المستشفيات والمنشآت الطبية والمدارس والبنية التحتية، وحرموا المدنيين من منازلهم وحقوقهم الأساسية، مطالبا روسيا وإيران وتركيا للسعي بعدم وقوع كارثة إنسانية في محافظة إدلب شمالي البلاد”.

وأضاف أنّ العفو الدولية سوف تراقب المنطقة منزوعة السلاح، وسوف توثّق انتهاكات القانون الإنساني الدولي المرتكبة ضد المدنيين الذين يعيشون داخل وخارج المنطقة من قبل جميع الأطراف.

وأوضح نايدو، أن مخاوفه على حياة المدنيين في إدلب، تستند على سجل قوات النظام بعدم احترامه للمبادئ الأساسية للإنسانية.

ويعيش في محافظة إدلب وريفها نحو ٣ ملايين مدنياً من سكّان المنطقة الأساسيين والمهجّرين من عدّة محافظات أخرى.

شاهد أيضاً

النظام يستفز السوريين: تجهيزات لإعادة تمثال حافظ الأسد إلى درعا مهد الثورة

يحضّر النظام السوري لإعادة نصب تمثال حافظ الأسد في مدينة درعا، جنوبي البلاد، وذلك مع …

التحالف يقصف الباغوز بـ”الفسفور”… وقتلى باشتباكات بين “داعش” والنظام

قصف طيران التحالف الدولي، مساء أمس وفجر اليوم السبت، المنطقة المحاصرة في ناحية الباغوز بقنابل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

19 + six =