الآن
الرئيسية / أخبار سريعة / اغتيال قيادي في المعارضة قرب مدينة إدلب
صورة تعبيرية

اغتيال قيادي في المعارضة قرب مدينة إدلب

صدى الشام - عمار الحلبي/

اغتال مجهولون، قيادياً في المعارضة السورية اليوم الخميس، في إحدى القرى جنوب محافظة إدلب الواقعة شمال البلاد.

وقال مراسل “صدى الشام”: “إن القيادي السابق في فصيل جبهة ثوار سوريا التابعة للمعارضة السورية عبد الحميد العزو، لقي حتفه جراء عملية اغتيال عن طريق تفجير عبوة ناسفة بدراجته النارية، على طريق معرة النعمان – الدير الشرقي، الواقعة بريف إدلب الجنوبي.

ولم تُعرف الجهة التي تقف خلف عملية التفجير هذه، لكن المراسل أشار إلى أن الانفجار أسفر عن مقتله على الفور.

وكان مسؤول منظومة الإسعاف السريع في محافظة إدلب أحمد العمر، قد قُتل مساء أمس الأربعاء، جراء انفجار عبوة ناسفة كانت قد زرعت في سيارته في قرية الفوعة قرب مدينة إدلب.

وازدادت عمليات الاغتيال بالعبوات الناسفة في شمال سوريا، جراء الفلتان الأمني وانتشار عملية تصفية الحسابات بين الفصائل المختلفة.

شاهد أيضاً

مسؤول في النظام السوري يعترف بمقتل وجرح 600 عنصر بمعارك السويداء

اعترف مسؤول في حكومة النظام السوري السبت، بمقتل وجرح أكثر من 600 عنصر لها خلال …

أكثر من خمسين قتيلا جراء قصف للتحالف على ريف دير الزور

قتل أكثر من خمسين شخصا، جراء قصف من طائرات التحالف الدولي ضد “داعش”، على ريف …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

five × 3 =