الآن
الرئيسية / محليات / وفاة طفل بسبب ضعف الرعاية الصحية في مخيم “أركبان”
النظام استخدم سلاح التجويع

وفاة طفل بسبب ضعف الرعاية الصحية في مخيم “أركبان”

صدى الشام/

توفي اليوم الخميس، طفل يبلغ من العمر 14 عاماً، في مخيم أركبان للنازحين السوريين، على الحدود السورية – الأردنية، وذلك بسبب ضعف الرعاية الصحية.

وقال مصدر من المخيم إن، الطفل محمد الأعتر توفي نتيجة ضعف الرعاية الصحية، وعدم قدرة أطباء المخيم على تحديد مرضه، إضافة إلى رفض السلطات الأردنية ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) نقله إلى مشاف أردنية.

وأوضح أن الطفل كان بحاجة إلى إجراء تحاليل وصور لتحديد نوع المرض الذي أصيب به، وقد بقي نحو خمسة أيام لا يستطيع تناول الطعام أو الشراب، ولا يستطيع التبول.

وأضاف أن، الأهالي نقلوه إلى نقطة طبية عسكرية تابعة لأحد فصائل المعارضة، تقع قرب المخيم، جنوب شرقي حمص، إلا أن الأطباء لم يستطيعوا الكشف عن مرضه.

وكانت السلطات الأردنية أغلقت قبل ستة أيام النقطة الطبية الوحيدة في المخيم، ومنع السيارات من الوصول إليها دون ذكر الأسباب.

شاهد أيضاً

مقتل عدد من الضبّاط بانفجار لغم في درعا

ذكرت مواقع موالية للنظام السوري، أن عدداً من ضبّاط وعناصر قوات النظام السوري قُتلوا إثر …

الخاطفون يرتدون الزي الأمني للنظام - انترنت

سبعة عشر حالة خطف واعتقال في السويداء خلال شهر واحد

تعيش السويداء حالة من الفلتان الأمني في ظل سيطرة قوات نظام الأسد على المحافظة وإهمالها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

nine + 16 =