الآن
الرئيسية / أخبار سريعة / شخص يحتجز امرأة مسنّة غنيّة في حلب.. والأمن يرفض التدخّل
المرأة لازالت محتجزة والأمن رفض التدخّل

شخص يحتجز امرأة مسنّة غنيّة في حلب.. والأمن يرفض التدخّل

صدى الشام - عمار الحلبي/

احتجز أحد الأشخاص، امرأة ثمانينية في حلب، تمتلك أموالاً وذهباً وعقارات، ما دفع أحد أقاربها لتقديم شكوى إلى فرع الأمن الجنائي التابع للنظام، الذي رفض التدخّل حتى اللحظة.

وبحسب وسائل إعلام محلية، فإن المواطن “ع.ب” تقدم بشكوى إلى فرع الأمن الجنائي بحلب بأن شقيقته المريضة والطاعنة في السن محتجزة لدى أحد الأشخاص ومجهولة المصير.

وجاء في الشكوى أن “المرأة التي تجاوز عمرها الـ 83 عاماً كانت تمتلك اكثر من 180 عقاراً في مدينة حلب وأرصدة كبيرة في عدة مصارف بالإضافة الى كمية كبيرة من المصاغ الذهبي”.

وبحسب الشكوى، فإنه خلال سنوات الازمة قام أحد أقاربها باحتجازها في غرفة بأحد المنازل لعدة سنوات مستغلاً عجزها وتدهور قواها العقلية واستولى على مصاغها الذهبي وأرصدتها وتصرّف بعقاراتها وأموالها”.

وأحال المحامي العام الأول في حلب المعروض إلى فرع الأمن الجنائي للنظام بحلب للتحقيق بالموضوع وكشف ملابساته، لكن الشكوى بقيت في فرع الأمن الجنائي لمدّة ١٢ يوماً دون اتخاذ أي خطوة في هذه القضية أو محاولة تخليص المرأة المحتجزة.

وقال الشخص الذي قدّم الشكوى: “إنه راجع مع محاميه فرع الأمن الجنائي للسؤال عن مصير الشكوى لثمان مرات، إلا أن رئيس الفرع وأحد الضبّاط رفضا مقابلته، بحجة انشغال الضابط بملفات أخرى وعدم تواجده في مكتبه”.

شاهد أيضاً

لم يكسرهن الاعتقال .. ناجيتان من سجون النظام سخّرن حياتهن لخدمة زملائهن

“كنت أصرخ أملاً في انقاذ حياة إحدى المعتقلات المسنّات معنا، طلبت المساعدة وكان الزبد الأبيض …

ضرب الطلاب.. أسلوب معتمد في مدارس النظام

مازال ضرب الطلاب أسلوباً معتمداً في العديد من المدارس الواقعة بمناطق سيطرة النظام، برغم قرار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

6 + 9 =