الآن
الرئيسية / أخبار سريعة / طائرات النظام تقتل إعلامي شاب في ريف حلب
الإعلامي أحمد عزيزة - انترنت

طائرات النظام تقتل إعلامي شاب في ريف حلب

صدى الشام - عمار الحلبي/

قتلت طائرات النظام الحربية أمس الجمعة، إعلامياً شاباً خلال القصف الجوي الذي استهدف بلدة أورم الكبرى في ريف حلب الغربي.

ويعمل الإعلامي الشاب أحمد عزيزة، مراسلاً لوكالة قاسيون المحلية السورية، وقالت الوكالة: “إنه قُتل أثناء تغطيته للقصف الجوي للنظام السوري، الذي طال بلدة أورم الكبرى بريف حلب الغربي”.

وينحدر عزيزة من مدينة حلب شمال سوريا، وبدأ مشواره الإعلامي مؤخرا في عدَّة وسائل إعلام محلية، وسبق أن نشط في مجال الطبي الميداني.

من جانبه، نعى اتحاد إعلاميي مدينة حلب وريفها التابع للمعارضة السورية الإعلامي عزيزة موضحاً أن الأخير من مؤسسيه.

وقتل أكثر من 20 مدنياً وأصيب العشرات بجروح بالغة، أمس الجمعة، جرّاء غارات جويّة للطيران الحربي التابع لنظام الأسد على بلدة أورم الكبرى بريف حلب الغربي، كما أسفر القصف عن دمار حي بأكمله.

وكانت قوات النظام قد قتلت العشرات من الإعلاميين والناشطين والصحافيين في عمليات استهداف ممنهج لمنع نشر الجرائم التي ترتكبها بحق المدنيين السوريين.

شاهد أيضاً

بالصور والوثائق: وحدات حماية الشعب تجنّد طفلة قاصر

اشتكى أحد المواطنين في شمال شرق سوريا، من تجنيد ابنة أخيه القاصر، في صفوف “وحدات …

لوحات حديثة للسيارات في مدينة الباب بريف حلب

أعلن “المجلس المحلي في مدينة الباب” الواقعة في ريف حلب الشمالي الشرقي، عن إطلاق مبادرة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

five + 12 =