الآن
الرئيسية / مواد مختارة / النظام ينهي عملية الإجلاء من بلدتي كفرية والفوعا

النظام ينهي عملية الإجلاء من بلدتي كفرية والفوعا

صدى الشام/

انتهى نظام الأسد فجر اليوم الخميس من تنفيذ اتفاق إجلاء المسلحين التابعين له وعائلاتهم من بلدتي الفوعة وكفريا شمال إدلب.

وتوصل النظام إلى اتفاق مع “هيئة تحرير الشام” وفصائل المعارضة على إجلاء المسلحين الموالين له ومن تبقى من الأهالي في بلدتي كفرية والفوعا وذلك بعد حصار البلدتين لثلاث سنوات من قبل الفصائل و”هيئة تحرير الشام”.

وقالت مصادر إعلامية موالية لنظام الأسد إن عملية الأجلاء في بلدتي الفوعة وكفريا انتهت فجر اليوم، ولم يبق أحد في البلدتين.

وقالت صحيفة الوطن التابعة للنظام إن 120 حافلة دخلت إلى البلدتين من منطقة الصواغية المتاخمة لهما على دفعات عديدة منذ صباح أمس قادمة من معبر العيس الحاضر بريف حلب الجنوبي، وتوزعت الحافلات على مراكز أحياء البلدتين لإخراج المسلحن وعائلاتهم الذين يقدر عددهم بنحو 5 آلاف نسمة.

ولفتت إلى أنهم أتموا الترتيبات والاستعدادات للمغادرة من دون وقوع حوادث أمنية تعرقل العملية، واصفة العملية بانها “تحرير” لأهالي البلدتين.

وقالت وكالة الانباء الرسمية سانا الحربي إن الحافلات التي تقل الخارجين من بلدتي كفريا والفوعة بريف إدلب بدأت بالوصول إلى ممر تلة العيس بريف حلب الجنوبي.

وتم بحسب الوكالة فجر اليوم إخراج 13 حالة إنسانية مع مرافقيهم من بلدتي كفريا والفوعة ونقلها إلى مشافي حلب للعلاج بواسطة سيارات إسعاف تابعة للهلال الأحمر.

وأضافت مصادر أخرى أن الخارجين من البلدتين حملوا معهم الأشياء الشخصية والخفيفة فقط بينما خرج المسلحون بسلاحهم الفردي فقط.

وتزامنت العملية مع تحليق طيران الاستطلاع التابع لنظام الأسد والميليشيات الإيرانية فوق البلدتين.

وتتضارب الأنباء حول مصير البلدتين بعد عملية الإجلاء فيما إذا ستخضع لسيطرة فصائل المعارضة أو “هيئة تحرير الشام”، أو ستكون تحت الوصاية التركية.

ويرى مراقبون أن العملية الأخيرة تأتي ضمن سياسة التغيير الديموغرافي التي يتبعا النظام وروسيا في سوريا.

شاهد أيضاً

اعتقالات تطال المهجرين من القلمون على حواجز “هيئة تحرير الشام” في إدلب

فقد ثلاثة أشخاص من المهجرين إلى الشمال السوري خلال مرورهم على حاجز “أطمة” شمال إدلب، …

أحد مراكز النظام لتعليم اللغة الروسية - سبوتنيك

روسيا وإيران..تغلغل وصراع ثقافي في سوريا

عندما تسير في شوارع حمص أو اللاذقية أو دمشق الخاضعة لسيطرة نظام الأسد ترى صور …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

twelve + 9 =