الآن
الرئيسية / سياسي / ميداني / مواد محلية مختارة / أنباء عن اتفاق للتهجير و”التسوية” في القنيطرة برعاية روسية
سوريون فروا إلى السياج الحدودي على هضبة ‎الجولان المحتلة
سوريون فروا إلى السياج الحدودي على هضبة ‎الجولان المحتلة

أنباء عن اتفاق للتهجير و”التسوية” في القنيطرة برعاية روسية

تناقل ناشطون أنباء عن التوصل إلى اتفاق بين نظام الأسد و “هيئة تحرير الشام” و”حركة أحرار الشام” على إجلاء من يرفض المصاحلة من مقاتلي الفصيلين إلى إدلب، وتسوية أوضاع من يريد البقاء إضافة لمقاتلي بقية الفصائل المعارضة العاملة في منطقة القنيطرة جنوب غرب سوريا.
وقال ناشطون إن وفدا من “هيئة تحرير الشام” و”حركة أحرار الشام” عن القنيطرة، اجتمع مع وفد روسي في مدينة مصرى الشام بريف درعا وتم التوصل إلى اتفاق التهجير بضمانات روسية.
ونص الاتفاق على السماح بخروج مقاتلي الفصيلين ومن يريد من مقاتلي الفصائل الأخرى إلى إدلب خلال ثلاثة أيام، وذلك تمهيدا لقيام بقية الفصائل بالتسوية و”المصالحة” على غرار ماحدث في بلدات درعا.
وشهدت البلدات الخاضعة لسيطرة المعارضة في القنيطرة عمليات عسكرية من قوات النظام بدعم روسي فر على إثرها آلاف المواطنين إلى السياج الحدودي مع الأراضي المحتلة من إسرائيل.
إلى ذلك، قالت مصدار محلية إن فصائل المعارضة في منطقة درعا البلد بمدينة درعا بدأت بتسليم السلاح الثقيل لقوات النظام تطبيقا لاتفاق التسوية الذي تم برعاية روسية.
وكان النظام قد بسط سيطرته على المنطقة إثر اتفاق تم مع المعارضة وأدى إلى تهجير المقاتلين الرافضين للـ”مصالحة” مع النظام.
من جانب آخر زار وفد من وجهاء ورجال دين محافظة السويداء مدينة بصرى الشام جنوب شرق درعا، والتقوا بوجهاء من المدينة وقيادي سابق من فصائل المعارضة يوم أمس الأربعاء.
وقالت شبكة “السويداء 24” أن وفدا من السويداء يتقدمه الشيخ “سلمان الحناوي” شقيق سماحة شيخ عقل طائفة المسلمين الموحدين الدروز، التق وفدا من وجهاء محافظة درعا في مدينة بصرى الشام.
وأوضح أن اللقاء شهد تواجد القيادي السابق في المعارضة السورية المسلحة “أحمد العودة”، الذي كان قائدا لفصيل “شباب السنة” أكبر فصائل المعارضة العسكرية في درعا، وقام بتسوية وضعه مؤخرا مع حكومة النظام بضمانة روسية.
وكان سبب الزيارة هو تحضير للقاء في مدينة بصرى الشام سيعقد لاحقا بين أهالي من محافظة السويداء وأهالي بصرى الشام لتعزيز السلم الأهلي والتأكيد على وحدة الشعب السوري والعيش المشترك، وفق الشبكة.
وقالت الشبكة إن اللقاءات لم تتوقف بين وجهاء المحافظتين منذ اندلاع الحرب قبل سبعة سنوات ورغم محاولة بعض الجهات إحداث شرخ بين أهالي الجارتين، لكن العقلاء فيها كانوا دائما يساهمون في وأد أي فتنة قبل تطورها.

شاهد أيضاً

ثلاث خروقات لاتفاق وقف إطلاق النار بعد ساعات من دخوله حيز التنفيذ

صدى الشام – خاص سجّل ناشطون عدّة خروقات قام بها النظام السوري والميليشيات المساندة له، …

بالتزامن مع لقاء أردوغان وبوتين.. طائرة روسية ترتكب مجزرة في ريف إدلب

صدى الشام – خاص ارتكبت طائرة حربية روسية، مجزرةً بحق المدنيين في مدينة معرة مصرين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

seven − five =