الآن
الرئيسية / منوعات / رياضة / مواد رياضية مختارة / مونديال روسيا..سقوط مروع بعد أداء مخيّب من حامل اللقب

مونديال روسيا..سقوط مروع بعد أداء مخيّب من حامل اللقب

موقع كورة/

حدث ما لم يكن متوقعا وخرجت ألمانيا، حاملة لقب كأس العالم، من الدور الأول لمونديال روسيا بعد خسارتها المفاجئة أمام منتخب كوريا الجنوبية بهدفين مقابل لاشيء.

وعلى ملعب كازان أرينا، كان الألمان على موعد مع اللعنة، التي باتت تصيب حامل اللقب، فبعدما ضربت فرنسا بـ2002، وإيطاليا بـ2010، وإسبانيا بـ2014، ضربت الماكينات، الذين فشلوا في تحطيم المستحيل كعادتهم.

ودخل النجوم الألمان، مباراة كوريا الجنوبية، وهم منتشين بتحقيق فوز قاتل (2-1) على السويد، في الجولة الماضية، وبدوا واثقين في أن الفوز على الشمشون الكوري، آت لا محالة، ليقدموا شوطًا هو الأسوأ بمسيرتهم، لكن مع إعلان تقدم منتخب السويد على المكسيك، شعر الألمان بالخطر، وضغطوا بشدة في الشوط الثاني.

وبيد أن القدر عاقبهم على استهتارهم، لتفاجئهم كوريا بهدف مع النهاية، تبعه ثان، وتنهي المباراة بالفوز بهدفين نظيفين، لتنزل الصاعقة على الجميع من هول ما حدث.

وعلى الجانب الآخر، يبدو أنَّ السويد، التي حققت مفاجأة كبيرة في التصفيات بإقصاء هولندا، وإيطاليا، لم تيأس من وقع الهزيمة في الدقيقة (95) أمام الألمان، لتضرب المكسيكيين بثلاثية نظيفة.

وحجز المنتخب السويدي، مقعده في ثمن النهائي، وباتت فرصه أكبر في الوصول إلى ربع النهائي، بحكم تفوقه نظريًا على منافسه في دور الـ16، وهو المنتخب السويسري.

وهول المفاجأة لم ولن يكون سهلا، حيث أعرب وزير الداخلية الألماني، هورست زيهوفر، عن حزنه، وقال إنّ “هذا يوم أسود بالنسبة لنا جميعًا، ولكرة القدم”، فيما عبرت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، عن خيبة أملها، قائلة: “نشعر جميعا بالحزن اليوم”.

وكان يواخيم لوف، مدرب المنتخب الألماني، واقعيا رغم حزنه الشديد، حيث قال: “إنها خيبة أمل.. لم نستحق الفوز بكأس العالم مرة أخرى، ولا التأهل حتى للدور القادم”، وأضاف: “أنا مصدوم.. لم يكن هذا انطباعي عندما تحدثت للاعبين، كان لدينا شعور بأنَّ فريقنا يريد المضي قدما، والتأهل لمراحل خروج المغلوب، ديناميكية الفريق لم تصنع لنا الفرص المعتادة، لذلك نستحق الخروج”.

وقال مانويل نوير، قائد المنتخب: “لم نتمتع بالإرادة المطلقة، لإظهار قدرتنا على فعل شيء ما، في النسخة الحالية للبطولة”، مضيفا: “حتى لو كُنَّا تأهلنا، لكان الأمر انتهى بالنسبة لنا في الأدوار الإقصائية”.

وقال نوير، عقب الخسارة أمام كوريا الجنوبية “أعتقد أننا جميعا لم نبد الحماس المطلوب للدفاع عن اللقب الذي أحرزناه قبل 4 أعوام، وحتى لو كنا تأهلنا اليوم، لكان الأمر انتهى بالنسبة لنا في الأدوار الإقصائية، بالخسارة في المباراة التالية”.

وشدد قائد فريق بايرن ميونخ الألماني، المتوج مع منتخب الماكينات بكأس العالم الماضية التي جرت بالبرازيل عام 2014، “لم نستحق ذلك، يجب أن نقول بوضوح شديد إننا مسؤولون عما حدث، إنه أمر مريع للغاية، ومثير للشفقة”.

وعلق ماتس هوميلز: “إنها أكبر خيبة أمل في حياتي، لم نكن في المستوى الذي نحتاجه لكأس العالم”، بينما قال سامي خضيرة: “إنها إحدى أصعب اللحظات التي مررت بها، بالنسبة للفريق، ولي شخصيًا”.

أما توماس مولر، الذي كان يغالب دموعه، قبل إطلاق حكم المباراة صافرة النهاية، فقال: “شعرنا جميعا بصدمة، يجب علينا استيعاب ما حدث أولا، وأن نتأكد أننا لن نتحطم”.

وفي المقابل، لم يستبعد لاعب الوسط توني كروس، أن الكرة الألمانية في طريقها لتغيير جيل بأكمله.

شاهد أيضاً

أفراح هولندية وكوابيس روسيا تلاحق ألمانيا في دوري الأمم الأوروبية

شهدت الجولات الأخيرة من دوري الأمم الأوروبية مفاجآت عديدة لم تبدأ بالفرح الهولندي الغائب منذ …

هل يعتزل ميسي اللعب في صفوف برشلونة؟

يرغب نادي برشلونة الاسباني، في الحفاظ على النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، لأطول فترة ممكنة، لهذا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

sixteen + 19 =