الآن
الرئيسية / أخبار سريعة / مسؤول روسي: لا توجد شواهد على أن الأسد يقتل شعبه
سيرغي ريابكوف -انترنت

مسؤول روسي: لا توجد شواهد على أن الأسد يقتل شعبه

صدى الشام - عمار الحلبي/

قال نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف: “إن موسكو لا تعلم كيف ستتطور الأوضاع في سوريا، وما إذا كان بالإمكان الحفاظ على وحدة أراضيها من عدمه”.

واعتبر ريابكوف خلال لقاءٍ متلفز، أن رئيس النظام السوري بشار الأسد “رئيساً شرعياً” حسب زعمه.

وأضاف ردّاً على سؤال حول اعتبار رئيسٍ يقتل شعبه بأنّه شرعي، “إنه لا توجد شواهد على أن جيش النظام يقتل الشعب السوري” مدّعياً أن بشار الأسد “رئيساً بإرادة شعبية”.

ووصف ريابكوف، تاريخ حرب بشار الأسد وقواته ضد من وصفه بـ “الإرهاب” بأنه “مأساوي للغاية”، قائلاً: “لا نعرف كيف سيتطور الوضع فيما يتعلق بمسألة إن كان من الممكن أن تبقى سوريا دولة واحدة”.

وتشارك روسيا بشكلٍ مباشر في الحرب السورية إلى جانب النظام السوري، حيث تورّطت بشكلٍ مباشر في جرائم حرب ولا سيما في حلب والغوطة الشرقية.

وكانت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، قد قالت: “إن لدى موسكو معلومات تشير إلى عزم المعارضة إقامة منطقة حكم ذاتي في جنوب سوريا بدعم من الولايات المتحدة”، موضحة أنها “تتلقى شحنات مشبوهة عبر الحدود الأردنية تصلها على أساس أنها مساعدات إنسانية أميركية”.

 

شاهد أيضاً

انفجار عبوة لاصقة بسيارة عسكرية في شارع الثلاثين بمدينة إدلب

قصف مدفعي لقوات النظام على قرية مريودة بحلب

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 + seven =