الآن
الرئيسية / أخبار سريعة / طبّاخ سوري ذاع صيته في لندن!
عماد الأرنب - انترنت

طبّاخ سوري ذاع صيته في لندن!

صدى الشام - عمار الحلبي/

تحدّثت صحيفة “الغارديان” البريطانية، عن قصّة طبّاخ سوري حقّق نجاحاً مبهراً بعد وصوله إلى بريطانيا وإقامته فيها.

اللاجئ السوري الطبّاخ، “عماد الأرنب” أجرى مقابلة مع صحيفة “الغارديان” قال فيها: “إن رائحة الكمون والنعناع المجفف يذكره بأجواء سوريا حيث تمتزج الروائح العطرة برائحة ياسمين الشام وأشجار الفواكه”.

وأضاف الأرنب، أنه “كان من أشهر الطباخين في سوريا قبل الحرب، وكان مشهور بتقديمه أطيب وأشهى الأطباق التقليدية، إلا أنه بعد اندلاع الحرب كانت المأساة بخسارته لمطعميه حيث استهدفا بصاروخين في دمشق”.

بعد تدمير مطعميه، قرّر الأرنب مغادرة البلاد في عام ٢٠١٥، فغادر إلى بيروت، ومنها سافر إلى تركيا ثم استقل مركباً مطاطياً لليونان.

عن هذه الرحلة الخطرة يقول الأرنب: “كنا 54 شخصاً على مركب يتسع لنحو 9 أشخاص، وفي كاليه كنت أنام على أرض الكنيسة مع 13 شخصاً”.

وأضاف أنه كان حينها لا يملك إلّا وعاء تحضير ومع ذلك لم يقبل الحسنة من أحد وإنما كان يستخدمه للطبخ بأدوات بسيطة.

وتابع: “عندما وصلتُ إلى لندن فتحت العديد من المطاعم الصغيرة التي اشتهرت وذاع صيتها تحت اسم أحب المطبخ التي تبيع جميع أطباقها بصورة يومية”.

وشرح أن “المطبخ يعتبر جزءاً هاماً في الثقافة السورية، لا يمكننا التخطيط من دون طعام، فهو يجمعنا معاً” قائلاً: “عندما كنت لا أملك المال كنت أعد الطعام للناس مقابل شحن هاتفي المحمول”.

وختم بالقول إنه يعمل حالياً على تقديم 3 وجبات ساخنة مجاناً للمحتاجين من اللاجئين، مضيفاً أنه يفتخر عندما يقول له زبائنه أنه يقدم أطيب طبق فلافل وحمص.

 

شاهد أيضاً

قتلى وجرحى بانفجار سيارة مفخّخة في إدلب

قُتل وأصيب مدنيون، جراء انفجار سيارة مفخّخة اليوم الأحد، في مدينة إدلب شمال البلاد، وذلك …

انتقد سياسة محمد بن سلمان - انترنت

قضية “جمال خاشقجي”..تكهنات صحفية حول مصير “ابن سلمان”

ما تزال أصداء قضية اختفاء الصحفي السعودي “جمال خاشقجي” تشغل الصحف الغربيّة والعبرية والعربية، في …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

fifteen + 14 =