الآن
الرئيسية / سياسة / طائرات الاحتلال الإسرائيلي تقصف موقعين للمقاومة شمالي غزة

طائرات الاحتلال الإسرائيلي تقصف موقعين للمقاومة شمالي غزة

العربي الجديد /

قصفت طائرات الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الإثنين، موقعين للمقاومة شمالي قطاع غزة، بعد ساعات من تهديدات إسرائيلية باستهداف مواقع لحركة “حماس” للضغط عليها ووقف “مسيرات العودة” الحدودية.
واستهدف الاحتلال، بثلاثة صواريخ موقعاً لكتائب “القسام” (الجناح العسكري لحماس) في بيت لاهيا، ثم قصف موقع الإدارة المدنية شرق جباليا شمالي قطاع غزة. ولم ترد أي معلومات من غزة عن أضرار أو إصابات.

وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي، قد هدّد، السبت الماضي، بقصف واستهداف مواقع ومقرات ومصالح لحركة “حماس” في قطاع غزة، “إذا استمرت “مسيرات العودة الكبرى”، والتظاهرات عند السياج الفاصل”.

من جهة أخرى، أعلنت مصادر طبية، استشهاد الفلسطيني مروان عواد قديح، متأثراً بالجراح التي أُصيب بها قبل أيام، شرقي خزاعة في جنوب قطاع غزة.

ومنذ إطلاق الفلسطينيين “مسيرة العودة”، في 30 مارس/آذار الماضي بذكرى “يوم الأرض”، استشهد 29 فلسطينياً برصاص الاحتلال الإسرائيلي بعدما استهدفهم قرب السياج الحدودي في غزة، وأُصيب 2850؛ منهم 1296 بالرصاص الحي والمتفجر، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية.

ويُضاف إلى الشهداء الـ29، بحسب الوزارة، اثنان لم تسلّم قوات الاحتلال الإسرائيلي جثمانيهما بعد أن استشهدا إلى الشرق من وسط القطاع، ولم يجرِ نقلهما إلى ذويهما لدفنهما.

وكشف مسؤول فلسطيني بارز في غزة لـ”العربي الجديد”، السبت، عن اتصالات تلقتها قيادة حركة “حماس” من أطراف دولية وعربية دعتها لمنع الفلسطينيين من الاقتراب من السياج الحدودي الفاصل مع الأراضي المحتلة، ووقف “مسيرات العودة” وكسر الحصار.

ووفق المصدر، فإنّ “الحركة رفضت الطلبات التي تلقتها بمنع مسيرات العودة، وأكّدت أنّها حراك فصائلي وشعبي وجماهيري واسع، وليس لأحد سلطة على وقفه، في ظل تدهور الأوضاع الإنسانية التي تحياها غزة، والظروف المحيطة بالقضية الفلسطينية والتي تعيش أسوأ مراحلها في ظل تسارع محاولات إنهائها بالشكل الذي يرضي الاحتلال الإسرائيلي”.

وتزامنت “مسيرة العودة”، مع إحياء “يوم الأرض”، الذي يخلّد كل 30 آذار/ مارس، مقتل ستة فلسطينيين دفاعاً عن أراضيهم المصادرة من سلطات الاحتلال الإسرائيلي عام 1976.

ومن المقرر أن تستمر حركة الاحتجاج هذه ستة أسابيع، حتى ذكرى النكبة الفلسطينية منتصف الشهر المقبل، وذلك للمطالبة بتفعيل “حق العودة” للاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم التي طُردوا منها، وللمطالبة أيضاً برفع الحصار الإسرائيلي عن قطاع غزة.

شاهد أيضاً

أردوغان يحذّر بوتين من الهجوم على إدلب

    حذّر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من السماح للنظام …

قيادية كردية: مفاوضاتنا مع النظام لإصلاح سد الفرات

أعلنت إلهام أحمد الرئيسة المشتركة لـ”مجلس سوريا الديمقراطية” التابع لميليشيا “وحدات حماية الشعب الكردي”، أن المحادثات …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

10 − one =