الآن
الرئيسية / محليات / مواد محلية مختارة / بهدف مواجهة التهديدات الروسية “القيادة الموحدة” للمنطقة الوسطى
الجيش السوري الحر / أرشيف

بهدف مواجهة التهديدات الروسية “القيادة الموحدة” للمنطقة الوسطى

صدى الشام/

أعلنت فصائل المعارضة السورية المسلحة و”الجيش السوري الحر” في ريف حماة الجنوبي وريف حمص الشمالي عن تشكيل قيادة موحدة للمنطقة الوسطى بهدف مواجهة التهديدات الروسية التي تسعى إلى تهجير المنطقة المحاصرة منذ سنوات من قبل نظام الأسد.
وأعلن “الجيش السوري الحر” في بيان رسمي عن تشكيل “القيادة الموحدة في المنطقة الوسطى” والتي تضم كل من فصائل “الفيلق الرابع، حركة تحرير الوطن، حركة أحرار الشام، فيلق الشام، جيش التوحيد، جيش حمص، غرفة علميات الحولة، غرفة عمليات الرستن، غرفة عمليات ريف حماة الجنوبي، غرفة عمليات المنطقة الجنوبية الغربية، غرفة عمليات المنطقة الشرقية.”
وأكد البيان على القيادة الموحدة للمنطقة الوسطى هي الممثل العسكري الوحيد لريف حماة الجنوبي وحمص الشمالي المحررين من سيطرة قوات نظام الاسد.
وأوضح الناطق الرسمي لـ”حركة تحرير الوطن” صهيب العلي في تصريح له أن التشكيل يهدف إلى مواجهة التهديدات الروسية ومحاولة الالتفاف على لجنة المفاوضات المخولة من قبل الفصائل بعمليات تفاوض جانبية الهدف منها شق الصف وتوقيع اتفاقيات مصالحة وتهجير.
وأشار المتحدث إلى أن التهديدات الروسية مستمرة وهي تخير المنطقة بين التهجير أو الحرب، مشددا على أن لجنة التفاوض الممثلة للفصائل والمؤسسات الثورية هي الوحيدة المخولة بعملية التفاوض.
ويأتي ذلك في ظل دعاية المصالحة التي يقوم بها نظام الأسد في قرى وبلدات ريف حماة الجنوبي التي لم تخضع لسيطرة المعارضة السورية المسلحة.

شاهد أيضاً

مقاتلو جيش الإسلام يغادرون الضمير باتجاه الشمال السوري

أعلنت قوات النظام السوري مساء اليوم الخميس، السيطرة على مدينة الضمير، شمال شرقي دمشق، كبرى …

“تحرير الشام” تطلق النار على المتظاهرين وتوقع إصابات في سرمدا

أصيب سبعة مدنيين بجروح اليوم  الخميس في مدينة سرمدا شمال إدلب قرب الحدود مع تركيا …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

15 − 10 =