الآن
الرئيسية / اقتصاد / الليرة السورية ترتفع 10 في المئة

الليرة السورية ترتفع 10 في المئة

صحيفة الحياة/

شهد سعر صرف الليرة السورية تحسناً ملحوظاً خلال الايام الماضية يقدر بحوالى 10 في المئة في السوق الموازية في وقت يقترب الجيش السوري من احكام سيطرته على الغوطة الشرقية قرب دمشق.

وبات الدولار أمس (الأربعاء)، يعادل 430 ليرة سورية في السوق الموازية مقابل 460 ليرة الاسبوع الماضي.

وكان الدولار سجل انخفاضاً أكبر صباح الاثنين ووصل الى حوالى 405 ليرات سورية، غداة اعلان روسيا التوصل الى اتفاق على إجلاء مقاتلي فصيل «جيش الاسلام» من مدينة دوما، آخر معاقل الفصائل المعارضة في الغوطة الشرقية.

ويأتي ذلك في وقت حافظ سعر الصرف في السوق الرسمية، لدى مكاتب الصيرفة والمصارف، على معدله الذي يساوي 436 ليرة سورية مقابل الدولار.

وشهدت الليرة السورية تراجعاً كبيراً خلال سنوات النزاع المستمر منذ 2011 حتى أنها فقدت حوالى 90 في المئة من قيمتها أمام الدولار.

وكان الدولار يساوي قبل الازمة 48 ليرة سورية.

وعزا المحلل الاقتصادي فراس حداد تحسن سعر الصرف الى «العامل النفسي». وأوضح أن «التسوية الاخيرة في الغوطة التي جرت بسرعة لعبت دوراً وادت الى الاحساس بالامان وان الامور تتجه نحو الافضل».

وإثر هجوم جوي عنيف بدأته في 18 شباط (فبراير) الماضي ترافق لاحقاً مع عملية برية، ضيّقت القوات الحكومية تدريجياً الخناق على الفصائل المعارضة، ودفعتها إلى التفاوض مع روسيا. وجرى خلال 11 يوماً اجلاء أكثر من 46 ألف شخص من مقاتلي حركة «احرار الشام» وفصيل «فيلق الرحمن» ومدنيين الى شمال غربي سورية.

وتتواصل الأربعاء لليوم الثالث على التوالي عملية إجلاء فصيل «جيش الإسلام» من مدينة دوما.

وبات الجيش السوري يسيطر حالياً على 95 في المئة من مساحة الغوطة الشرقية.

شاهد أيضاً

هبوط لليرة السورية عقب تهديدات ترامب

سجّلت الليرة السورية انخفاضاً في الأسواق السوداء السورية، وذلك عقب التهديدات التي أطلقها الرئيس الأمريكي …

سرقة الحقوق بعد التهجير.. مزرعة الأسد للّصوص والحلفاء والمرتزقة

في سياسة لم تعد خفية على أحد يواصل نظام بشار الأسد سلب حقوق السوريين بعد …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

17 + ten =