الآن
الرئيسية / أخبار سريعة / مقتل عائلة بغارات روسية على دير الزور
ددير الزور / أرشيفية

مقتل عائلة بغارات روسية على دير الزور

صدى الشام /

قُتل عدداً من المدنيين، وأصيب آخرون بجراح، جراء غاراتٍ جوّية شنّتها الطائرات الحربية الروسية على مدينة البوكمال الحدودية مع العراق شرق سورية ليل أمس السبت.

وذكرت مصادر ميدانية لـ “صدى الشام” أن المدنيون الذين قُتلوا هم ثلاثة من عائلة واحدة “رجل وزوجته وابنهما” في منطقة الغبرة في محيط البوكمال، التي يشن النظام السوري حملة عسكرية شرسة ضدها.

واستهدف تنظيم “الدولة” بعربة مفخخة موقعا لقوات النظام السوري في الجهة الشرقية من بلدة خشام على الضفة الشمالية من نهر الفرات شمال شرق مدينة دير الزور، ما أوقع خسائر بشرية في صفوفها، وذلك بالتزامن مع تفجير عربتين مفخختين في نقطة للنظام غرب المحطة الثانية في بادية البوكمال الجنوبية.

ووفقاً لمصادر في المعارضة السورية، فإن خسائر قوات النظام السوري خلال اليومين الماضيين تجاوزت ثلاثين قتيلاً خلال المعارك مع تنظيم “داعش” من بينهم خمسة برتبة ضابط من بينهم العقيد وائل زيزفون الذي تولى مهمة قيادة قوات النظام في دير الزور إثر مقتل العميد عصام زهر الدين.

وقال وكالة “خطوة الإخبارية”: “إن تنظيم “الدولة” أقدم على إعدام  أكثر من 20 شخصا من سكان مدينة القريتين بريف حمص الجنوبي الشرقي قبل انسحابه من المدينة أمس السبت.

من جهة أخرى، قتل مدني وجرح اثنان بينهم طفلة جراء غارة من الطيران الحربي الروسي على قرية جب السكر في ناحية الحمراء بريف حماة الشرقي، في حين طال القصف أيضا قريتي الجينية و ثروت ما أسفر عن أضرار مادية فقط.

ويشهد ريف ريف حماة الشرقي تصعيدا عسكريا من قبل الطيران الروسي، على الرغم من إعلان ضم ريف حماة مع إدلب إلى مناطق خفض التوتر المتفق عليها في أستانة.

وطالبت هيئات المجتمع المدني العاملة في ريف حماة الشرقي عبر بيان لها بوقف فوري لـ”الهجمة الشرسة على ريف حماة الشرقي”، كما طالبت “وفد قوى الثورة السورية بالانسحاب من أستانا بسبب عودة الاحتلال الروسي إلى سياسته المعهودة وهي القتل لا ضمان الهدنة”.

شاهد أيضاً

أنقرة: لا نريد تكرار سيناريو حمص ودرعا والغوطة في إدلب

قال الناطق باسم وزارة الخارجية التركية حامي أقصوي، اليوم الخميس: “إن بلاده لا تريد أبداً …

وزارة الدفاع الروسية تؤسّس مركزاً لإعادة اللاجئين السوريين

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن السلطات الروسية بالتعاون مع نظام الأسد، أقاما مركزاً مهمته مساعدة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

seventeen + 17 =