الآن
الرئيسية / أخبار سريعة / سباق بين النظام و”قسد” على البوكمال
أرشيفية / البوكمال

سباق بين النظام و”قسد” على البوكمال

صدى الشام /

أعلن المتحدث الرسمي باسم التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن “رايان ديلون” اليوم السبت، أن قوات التحالف تستعد لشن هجومٍ على مدينة البوكمال في ريف دير الزور الشرقي على الحدود السورية – العراقية.

وتأتي هذه الاستعدادات ضمن الحملة العسكرية التي تشنّها “قوات سورية الديمقراطية” في دير الزور بدعم من التحالف الدولي، والمعروفة باسم “عاصفة الجزيرة”.

وكانت الحملة قد سيطرت على مناطق واسعة في ريف دير الزور الشمالي الشرقي، من ضمنها حقلي العمر والتنك النفطيين الغنيين بالبترول.

وأضاف ديلون، وفقاً لوكالة “رويترز” أنه “ينبغي أن نرسخ المنجزات التي حققتها قوات سورية الديمقراطية بحقول العمر النفطية، ومواصلة تنظيف المنطقة، ومن ثم الإعداد للهجوم على مدينة البوكمال”.

ولكن هذه الخطوة، تجبر قوات سورية الديمقراطية على عبور نهر الفرات نحو الضفة الغربية، لتتمكّن من السيطرة على البوكمال، وهذا يأتي بشكلٍ متزامن مع مساعي قوات نظام الأسد المدعوة روسياً للوصول إلى المدينة، عبر عملية عسكرية من محورين، الأول مدينة الميادين شرقي دير الزور، والثاني من قاعدة الـ T2 في أقصى جنوب دير الزور على الحدود السورية – العراقية.

ولم تعبر “قسد” حتى الآن نهر الفرات إلى ضفته الغربية حتى الآن في محافظة دير الزور، إذ يعتبر الفرات الخط الفاصل بين قسد والنظام في المحافظة.

ويأتي الإعلان عن الاستعدادات بعد أيام من إعلان قوات النظام عن بدء معركة للسيطرة على المدينة، وقابلها معركة أطلقتها القوات العراقية، وتستهدف السيطرة على مدينة القائم الحدودية من الجانب العراقي.

وكانت “قسد” قد وصلت مؤخّراً إلى تخوم حقل التنك ثاني أكبر حقول النفط في سوريا، ويقع شرقي دير الزور بالقرب من مدينة البوكمال.

شاهد أيضاً

ضحايا بانفجار في الدانا.. واعتقالات في معرشورين

قتل شخص وأصيب آخران جراء انفجار مجهول وقع في مدينة الدانا شمال إدلب صباح اليوم …

قتلى وجرحى من “قسد” بهجوم لمجهولين في ريف الرقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

fourteen − eleven =