الآن
الرئيسية / رياضة / دوري كرة القدم في حلب ينطلق قريباً

دوري كرة القدم في حلب ينطلق قريباً

صدى الشام- خاص/

ينطلق في الثامن من تشرين أول الحالي الدوري التصنيفي لكرة القدم الخاص بأندية حلب، وذلك عقب إعلان “الهيئة الفرعية للرياضة والشباب بحلب” نتائج القرعة الخاصة بهذا الدوري، والتي أجريت بحضور رؤساء الأندية المشاركة.

وعن شكل الدوري وعدد الفرق المشاركة فيه، قال رئيس الهيئة الفرعية في حلب “عبد الوهاب عبيان” في تصريح لـ “صدى الشام” : “إن عدد الفرق المشاركة بالدوري بلغ 25 فريقاً، قُسّموا إلى ثلاث مجموعات، تضم الأولى والثالثة منها تسعة فرق، في حين تتنافس ثماني فرق في المجموعة الثانية”.

ولفت “عبيان” إلى إمكانية التحاق خمسة أندية أخرى بحيث يصبح عدد المشاركين 30 نادياً يتنافسون ضمن ثلاث مجموعات.

وتضم المجموعة الأولى أندية “فتيان، أمجاد، الصقور، جب كاس، اتحاد كفرحلب، التضامن، الأتارب، الأهلي، عينجارة”.

بينما ضمّت المجموعة الثانية كلاً من “نجوم الجينة، قبتان الجبل، القناطر، السكري، الجيل، الريف الجنوبي، دارة عزة، حور”.

والمجموعة الثالثة “كتيان، شهداء كفرنوران، الاتفاق، النخبة، الحرية، كفرداعل، القبضة الحديدية، أبين”.

أين نذهَب؟

 حول الإجراءات التي تم من خلالها التحضير لإنطلاق الدوري يقول “عبيان” : “تم منذ فترة عقد اجتماع تحضيري مع أندية حلب، وإثر هذا الاجتماع تم اتخاذ القرار بإقامة دوري حلب على الملاعب الترابية المُتوفرة في المدينة كونَ الأندية المشاركة هي من ستتحمل نفقات المباريات التي ستلعب خلال هذا الدوري”.

وأضاف “كان لدينا مشكلة في شكل اللجنة الفنية لكرة القدم، وقمنا بإصلاحها من خلال ترميم اللجنة واختيار الأعضاء المناسبين لها، كما جرى تشكيل لجنة من هيئة المنشآت والمكتب القانوني واللجنة الفنية للكشف عن الملاعب الأكثر جاهزية لاختيار ثلاثة ملاعب يقام عليها الدوري”.

وعن الصعوبات التي تواجههم قال “عبيان” : “للأسف نحن الآن نعاني من واقع الانقسامات بين الأجسام الرياضية، حيث عملت الإدارة المدنية في إدلب مؤخرًا على تشكيل مكتب للرياضة تابع لها جرى على إثره تشكيل هيكل رياضي جديد تحت مسمى المديرية العامة للرياضة والشباب”.

وتابع “التأثير هنا هو أن الإدارة المدنية تعمل على استقطاب جميع الشخصيات الرياضية في الداخل السوري المحرر، لتشكيل هذا الهيكل الجديد بعيدًا عن أي جسم رياضي خارج سوريا، والمشكلة الآن هي أن أندية حلب في حيرة جراء هذه القرارات، ونحن نعمل حالياً على حسم الأمور”.

إصرار

وتحاول الإدارة المدنيّة استغلال الواقع الصعب لأندية حلب في عدم توفر ملاعب مناسبة تُقيم عليها مبارياتها، وهي تقوم الآن بدعوتهم للّعب على الملاعب العشبية في إدلب، وفقاً لتصريحات رئيس الهيئة الفرعية في حلب “عبد الوهاب عبيان” الذي أكّد أن “هذا الأمر لا تستطيع بعض الأندية القيام به بسبب التكاليف التي تنتج عن مصاريف السفر من ريف حلب إلى إدلب والإقامة هناك”.

وبالنسبة لموقف “الهيئة السورية العامة للرياضة والشباب” التي تتبع لها الهيئة الفرعية في حلب، قال “عبيان” :”نحن كهيئة فرعية أصرينا على أننا موجودون هنا ضمن الهيئة السورية للرياضة والشباب، ونحن مستمرون في مشروعنا الذي من ضمنه الدوري التصنيفي”.

واختتم “عبيان” كلامه بالحديث عن الخطط المستقبلية التي تعمل الهيئة الفرعية في حلب على تنفيذها، حيث ذكر “أنهم في صدد إقامة عدة فعاليات رياضية إلى جانب كرة القدم ومنها التحضير لبطولة ألعاب القوى، وقريباً سيتم الإنتهاء من تجهيز الصالة الرياضية في مدينة الأتارب مع مجموعة من المهندسين المختصين بالمكتب الفني، وبمواصفات عالمية لخدمة كل أندية حلب ورياضتها”.

استمرار التجربة

وكان قد أقيم أول دوري لكرة القدم بمشاركة 24 نادياً من حلب وإدلب وحماة بداية آب الفائت، حيث أقيمت المباراة النهائية في مدينة إدلب.

ونظمت في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام العديد من الفعاليات والبطولات الرياضية خلال الأشهر الفائتة، منها ما نظمته “الهيئة العامة للرياضة والشباب في سوريا”، في الثاني من أذار 2017، بالتعاون مع البرنامج السوري الإقليمي.

شاهد أيضاً

مبابي - انترنت

ميسي ورونالدو خارج المنافسة.. ونجوم جديدة في سماء المونديال

استمرت المفاجآت في كأس العالم خلال منافسات اليومين الأول والثاني من دور الـ16، حيث ودع …

فرنسا والأرجنتين..موقعة الحسم بين النجوم

ساعات قليلة تفصلنا عن المباراة الأقوى في منافسات دور الـ16 من بطولة كأس العالم المقامة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × 4 =