الآن
الرئيسية / اقتصاد / أول سندات دين صينية بالدولار

أول سندات دين صينية بالدولار

العربي الجديد /

تمت تغطية سندات الخزانة الصينية المقوّمة بالدولار التي عرضتها الصين لأول مرة، أكثر من 11 مرة عن حجم العرض، حسب ما ذكرت وزارة الخزانة الصينية، ونقلت ذلك وكالة شينخوا السبت.
وقد جذب العرض 22 مليار دولار كطلبات، وفقا لوزارة المالية الصينية. وهذه الزيادة في الطلب تمكن الصين من تسعير مبيعات الديون السيادية بمعدلات فائدة منخفضة نسبياً، أو أكثر بقليل من سندات الخزانة الأميركية.

وتم تسعير سندات الخزانة ذات قيمة المليار دولار، ولفترة 5 سنوات، بربح 2.196%، بحوالى 15 نقطة أساسية، أعلى من سندات الخزانة الأميركية، وتسعير سندات خزانة بقيمة مليار دولار ولفترة 10 سنوات، بربح 2.687%، أو 25 نقطة أساس، أعلى مما تدفعه الولايات المتحدة للإقراض في أسواق الدَين. ورغم أن بيع السندات ليس له تصنيف، فقد تم تحديد معدلات الفائدة مساوية لتصنيف سيادي 3-A.

وقالت وزارة المالية الصينية، إن جمع التمويل ليس الهدف الأساسي لهذا العرض، لأن الصين تشهد نمواً اقتصادياً مستداماً، ولديها كم هائل من احتياطي العملات الأجنبية. ولكنها تسعى إلى تدويل النظام المالي للبلاد، وحتى تتمكن الصين من إعطاء فرصة للمستثمرين العالميين لفهم أفضل للصين، وفقا لما قاله وانغ يي، مدير قسم المالية في وزارة المالية الصينية.
يعزز طرح هذه السندات موقف الصين كلاعب عالمي في أسواق المال، وفقا للمؤسسة المالية (لينكلاترز) الأميركية.
وحسب الوكالة الصينية، قالت لينكلاترز “إن طرح هذه السندات بالدولار يؤكد جهود الصين لتكون لاعباً عالمياً في الأسواق الدولية، وكجزء من مبادرتها للخروج للعالم، ومبادرة الحزام والطريق”.
كما أشارت إلى أن هذه التبادلات المالية توفر منحى جديداً لتسعير السندات المقومة بالدولار، والمطروحة من قبل مؤسسات صينية. وقبيل هذه الإصدارات أو الطرح، لم تكن هناك علامة رسمية بالصين تحدد الإصدارات السيادية بالدولار، لخارج الصين.

شاهد أيضاً

ضباط النظام يهربون الغاز - انترنت

شبيحة النظام يتسببون بأزمة غاز في مناطق سيطرته

أعلنت لجنة المحروقات التابعة لنظام الأسد في دير الزور شمال شرق البلاد أنها سوف تقوم …

الليرة التركية تقفز أمام الدولار لأعلى مستوى في شهرين

قفزت الليرة التركية في بداية تعاملات اليوم الأربعاء لأعلى مستوى في شهرين وأسبوع أمام الدولار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eleven + 14 =