الآن
الرئيسية / منوعات / رياضة / يورو 2016 | مهمة صعبة لـ إسبانيا حاملة اللقب في ضيافة فرنسا … وألمانيا مرشحة فوق العادة

يورو 2016 | مهمة صعبة لـ إسبانيا حاملة اللقب في ضيافة فرنسا … وألمانيا مرشحة فوق العادة

مثنى الأحمد - صدى الشام/

تنطلق بعد أيام قليلة، البطولة الخامسة عشرة من بطولة أمم أوروبا لكرة القدم، والتي ينظمها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، والتي ستقام في فرنسا في الفترة ما بين 10 يونيو 2016 إلى 10 يوليو 2016. وهي البطولة الأولى التي يشارك بها 24 منتخباً منذ بطولة أمم أوروبا لكرة القدم 1996، بعدما أقر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم زيادة عدد المنتخبات المشاركة، وبهذا أصبحت بطولة أمم أوروبا لكرة القدم 2012 آخر بطولة يشارك فيها 16 منتخباً.

وكانت القرعة قد أسفرت عن 6 مجموعات، كل مجموعة تضم 4 منتخبات. وجاءت القرعة متوازنة نوعاً ما، في ظل زيادة عدد المنتخبات المشاركة في هذه النسخة من 16 إلى 24 منتخب. وقبل بدء المنافسة هذا تحليل سريع للمجموعات الست :

المجموعة الأولى: فرنسا ورومانيا وألبانيا وسويسرا

ضمت المجموعة الأولى منتخبات سهلة على مستضيف البطولة فرنسا، والأقوى بينهم هو المنتخب الروماني الذي سيواجهه في هذه المجموعة.

ويبدو أن ضمان المنتخب الفرنسي بلوغ دور الـ16 لن يكون مستحيلاً خاصة لعدم تواجد المنافسين الأقوياء سوى رومانيا، الذي نال جائزة أفضل دفاع في التصفيات.

المتأهل الأقرب: فرنسا في الصدارة ورومانيا في الوصافة.

المجموعة الثانية: إنجلترا وروسيا وويلز وسلوفاكيا

هذه المجموعة أقوى نوعاً ما، خاصة أن إنجلترا لا تظهر أسدا قويا كما تكون في التصفيات، مما يقلل من قوتها في النهائيات، وفي هذه المجموعة ستنافس منتخبات قوية في الفترة الحالية.

فخبرة روسيا وتألق ويلز في التصفيات تحت قيادة “جاريث بايل”، بجانب تألق سلوفاكيا أمام الكبار، سيغير الكثير من حسابات هذه المجموعة في الملعب.

المتأهل الأقرب: هنالك صعوبة في تحديد المتأهل، لكن الترشيح سيكون بين إنجلترا وويلز وبشكل أقل روسيا وسلوفاكيا.

المجموعة الثالثة: ألمانيا وأوكرانيا وبولندا وإيرلندا الشمالية

في المجموعة الثالثة سيكون تأهل المنتخب الألماني شبه مضمون بنسبة 100% إن لم يكن قد ضمن الصدارة، بسبب الفارق الكبير بينه وبين كبار منتخبات أوروبا وليس فرق مجموعته فحسب.

لكن يجب على الألمان الحذر من قوة بولندا بتواجد “روبيرت ليفاندوفيسكي”، نجم البايرن، بجانب امتلاك أوكرانيا وإيرلندا عوامل تمكّنهما من أن تكون إحداهما الحصان الأسود في البطولة.

المتأهل الأقرب: ألمانيا في الصدارة وبولندا في الوصافة.

المجموعة الرابعة: إسبانيا والتشيك وكرواتيا وتركيا

في حال استمرت إسبانيا في تقديم الأداء الذي ظهرت عليه بعد يورو 2012، سيكون مشوارها صعبا للتأهل إلى يورو 2016، بوجود كرواتيا التي تمتلك كما هائلا من النجوم، وصلابة تركيا والتشيك.

لكن إذا استعادت إسبانيا سحرها عندما كانت مسيطرة على العالم في الفترة من 2008 إلى 2012، فإن صدارة المجموعة ستكون مضمونة، والورقة الثانية ستكون ذات قيمة كبيرة في الصراع بين المنتخبات الثلاثة الأخرى.

المتأهل الأقرب: إسبانيا في الصدارة وكرواتيا في الوصافة.

المجموعة الخامسة: بلجيكا والسويد وإيطاليا وجمهورية إيرلندا

صنفها الكثيرون بأنها مجموعة الموت في يورو 2016، حيث أن الجميع يبحث عن التأهل، فبلجيكا تريد تعويض الإخفاق في المونديال الأخيرة رغم النجوم الكثر الذين يتواجدون في الفريق، بينما تريد إيطاليا التأهل بقيادة “أنتونيو كونتي”، رغم الغيابات الموجعة في صفوف “سكوادرا اتزورا”.

في حين تعتبر البطولة الأخيرة للنجم السويدي “زلاتان إبراهيموفيتش”، لصنع شيء للمنتخب السويدي قبل اعتزاله في ظل تخطيه سن الثلاثين. بينما ستكون إيرلندا نداً قوياً للجميع.

المتأهل المتوقع: يصعب تحديده لكنه سيكون بين بلجيكا وإيطاليا والسويد.

المجموعة السادسة: البرتغال وإيسلندا والنمسا والمجر

مجموعة تعتبر الأسهل في البطولة، ولن تكون هنالك مشاكل كبيرة أمام البرتغال بقيادة نجمها “كرستيانو رونالدو”، كي تتأهل إلى ثمن النهائي على عكس النسخ الماضية.

والصراع سيكون من أجل حصد البطاقة الثانية، والأقرب لها سيكون المنتخب النمساوي ومن ثم المجري.

المتأهل المتوقع: البرتغال في الصدارة والنمسا في الوصافة.

أبرز الغائبين عن يورو فرنسا :

 تتمتع بطولة كأس أمم أوروبا كل أربعة أعوام، بمشاركة نجوم كبار من جميع أنحاء القارة العجوز، وحتى من خارجها، مع مشاركة لاعبين من أصول أفريقية وأمريكية، لكن دائماً ما يخسر اليورو مشاركة نجوم لهم مكانة خاصة عند عشاق المستديرة، سواء لأسباب فنية أو جسدية.

أكثر المنتخبات المتضررة من الغيابات هما المنتخب الألماني الذي سيغيب عنه قائده “فيلب لام” ونجما دورتموند “ماركو رويس” و” كوندوكان”، بالإضافة للمنتخب الإيطالي الذي سوف يفتقد لنجمين من العيار الثقيل في خط الوسط، وهما نجم اليوفي “كلاوديو ماركيزيو” ونجم باريس سان جرمان “ماركو فيراتي”. كما يغيب المايسترو “أندريه بيرلو” الذي فضل المدرب عدم استدعائه لأسباب فنية.

ويغيب أيضاً عن صفوف إنكلترا لاعبين مؤثرين بقيمة “ثيو ولكوت” و”داني ويلبيك”. بلجيكا هي الأخرى، ستفتقد قائدها “فينسينت كومباني” للإصابة، وصدم “دل بوسكي” الإسبان بعدم استدعاء المهاجم “ديجو كوشتا” و”خوان ماتا”، فيما سيغيب “داني كاربخال” و”كازولا” بداعي الإصابة. في حين سيفتقد منتخب فرنسا مهاجما بمستوى “كريم بنزيما”، المستبعد بسبب قضية الابتزاز التي تعرض لها زميله “فالبوينا”، كما يغيب المدافع “ممادو ساخو” للعقوبة و “رافيل فاران” للإصابة.

شاهد أيضاً

تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا في إدلب

صدى الشام سجّلت محافظة إدلب شمال غرب سوريا اليوم الخميس، أول إصابة بفيروس “كورونا”، وذلك …

روسيا تريد اسخدام معبر واحد لإدخال المساعدات إلى الشمال السوري

صدى الشام بعد استخدامها حق النقض (الفيتو) في مجلس الأمن، ضد مشروع قرار يقضي بتمديد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ten + four =