الآن
الرئيسية / اقتصاد / نظام الأسد يصدّر الخضار والفواكه للأسواق الروسية

نظام الأسد يصدّر الخضار والفواكه للأسواق الروسية

خاص صدى الشام/

بين مدير فرع “الخزن والتسويق بدمشق”، التابعة لحكومة النظام، فاروق عطوان، أن أسعار الخضار شهدت خلال الأسبوع الأول من رمضان ارتفاعاً ملحوظاً وصل في بعضها لحوالي 5%، خاصة البطاطا والبندورة، وهي من الخضار الأساسية التي يحتاجها المواطن. وأن الأسباب وراء الارتفاعات السعرية هي فتح بعض قنوات التصدير مؤخراً، إضافة إلى التوترات الأمنية التي تشهدها العديد من أماكن إنتاج هذه الخضار.

وفي سياق متصل، كشف مدير “قرية الصادرات الروسية السورية” التابعة للنظام، خلدون أحمد، عن وصول سفينة شحن روسية إلى مرفأ اللاذقية مطلع هذا الشهر، للبدء بعمليات تحميل البضائع والخضار والفواكه السورية التي سيتم شحنها إلى روسيا.

وفي تصريح لـصحيفة “الوطن” الموالية للنظام، أوضح أحمد أن “القرية تعاقدت منذ فترة مع شركة روسية لتقوم بتأمين ثلاث سفن يتم على متنها شحن البضائع السورية على خط الكوردور الأخضر إلى مرفأ نوفرسيسك الروسي”، موضحاً بأن “هذه السفينة ستقوم بشحن البضائع عبر تحميل شاحنات مبردة وضمن العنابر، بدلاً من الحاويات، بعد أن فشلت تجربة الشحن ضمن الحاويات نتيجة تعرض شحنة البضائع والخضر السابقة إلى عدة مشكلات في عمليات الشحن، وصعوبة الصيانة ما أدى إلى تعرض الشحنة للتلف وتكبد المصدرين وقرية الصادرات الخسائر”.

وأشار أحمد إلى أن السفينة قادرة على نقل 50 شاحنة مبردة بالإضافة إلى وجود عنابر ضمنها يمكن تحميلها ببضائع أخرى، وقد تقدم العديد من المصدرين والتجار بطلبات لشحن الشوكولا والبسكويت والصابون والألبسة ضمن العنابر التي يتم تحميل البضائع فيها على أساس الوزن بالطن، لافتاً إلى أن السفينة ستكون جاهزة للإبحار خلال ثلاثة أيام بعد أن تنتهي عمليات التحميل، وهي لا تحتاج لأي خدمة من المرفأ لكونها مجهزة بالروافع والرافعات الشوكية والقواطع لتحميل السيارات.

وأضاف مدير قرية الصادرات أن السفينة ستعود بحمولة من الرز والطحين الروسي، ولكن لم تتضح الكميات حتى الآن حتى تصل السفينة إلى مرفأ نوفرسيسك وتحميل البضائع الروسية من هناك. ومن ضمن الخطة أن يتم الشحن أسبوعياً بين المرفأين، ولكن بعد أن يتم تجميع للبضائع وتحضيرها للشحن.

ويذكر أن قرية الصادرات الروسية السورية كانت قد بدأت أولى رحلات الشحن على خط الكوردور الأخضر البحري منذ الشهر الأول من هذا العام، بحمولة من الخضر والفواكه وخاصة الحمضيات السورية إلى الأسواق الروسية، وتقدم القرية ميزات وتسهيلات تُمنح للمنتج السوري المصدر عن طريق القرية، تصل فيها التخفيضات على الرسوم الجمركية إلى 80%. وخلال الشهر الماضي وصل عدد من الخبراء الروس إلى القرية للمساعدة في نقل خبراتهم في مجال التوضيب والتغليف لضمان وصول البضائع والسلع بجودة جيدة إلى الأسواق الروسية.

شاهد أيضاً

مصادر موالية: شركات خليجية تسعى لاستئناف الاستثمار في مناطق سيطرة الأسد

تحدّثت وسائل إعلام موالية للنظام السوري، عن وجود “اجتماع لشركات خليجية مع موظفين في وزارة …

النظام السوري يعد بزيادة الرواتب

تحدّث مسؤولون في حكومة النظام السوري، عن اقتراب الوقت لزيادة رواتب الموظّفين في سوريا، وذلك …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

fifteen − 10 =