الآن
الرئيسية / محليات / النظام السوري يخسر مواقع بحلب ومقتل قيادي بـ”حزب الله”

النظام السوري يخسر مواقع بحلب ومقتل قيادي بـ”حزب الله”

العربي الجديد/

سيطرت جبهة “النصرة”، اليوم الإثنين، على خمس نقاط في محيط بلدة خان طومان بريف حلب الجنوبي، شمال غربي سورية، وأوضحت على حسابها في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، “أنّ مقاتليها شنّوا هجوماً عكسياً على خمس نقاط كانت قوات النظام والمليشيات المساندة لها قد سيطرت عليها في وقت متأخر من ليل الأحد – الإثنين، واستعادوا السيطرة على كافّة النقاط عصر اليوم.
من جهته، قال مسؤول الإعلامي العسكري في حركة أحرار الشام الإسلامية، أبو اليزيد التفتنازي، لـ”العربي الجديد”، إنّ “المواجهات أدّت إلى مقتل عدد من عناصر النظام، والمليشيات المساندة له، بينهم عناصر من جنسيات غير سورية”، لافتاً إلى أنّ “أهمية المنطقة التي تمت استعادتها تكمن في وقوعها في محيط بلدة خان الطومان الاستراتيجية، ولموقعها المرتفع في ريف حلب الجنوبي”.

وفي السياق نفسه، نعت صفحات مقربة من “حزب الله” اللبناني، قائداً ميدانياً رفيعاً، قُتِل أثناء مشاركته في معارك خان طومان، مشيرةً إلى أنّ خليل علي السيد حسن يعتبر من الصف الأول في “حزب الله”، ويشغل منصب قائد عمليات في محافظة حلب.
وسيطرت فصائل المعارضة، يوم الجمعة الماضي على مواقع عدة لقوات النظام والمليشيات المساندة لها، في ريف حلب الجنوبي منها مستودعات التسليح، عقب مواجهات سقط خلالها عدد من القتلى والأسرى في صفوف تلك القوات.

إلى ذلك، ارتكب الطيران الحربي الروسي، صباح اليوم الإثنين، مجزرة في قرية العشارة بريف دير الزور، راح ضحيتها 13 شخصاً على الأقل، بينهم نساء وأطفال، إضافة إلى عشرات الجرحى.

وقال الناشط الإعلامي عامر الهويدي إن “الأنباء الأولية تشير إلى سقوط أكثر من عشرين شخصاً مدنياً، بينهم نساء وأطفال، في قصف للطيران الروسي”. في حين أشارت شبكة “دير الزور نيوز”، إلى سقوط 15 قتيلاً.

بدورها، ذكرت وكالة “أعماق”، التابعة لتنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش) أن “13 قتيلا، بينهم 8 أطفال من عائلة واحدة، قتلوا، وأصيب 45 آخرون، جراء غارات روسية بقنابل عنقودية على قرية العشارة بريف دير الزور الجنوبي”.

شاهد أيضاً

“داعش” يعدم خمسة أشخاص في ريف دير الزور

أعدم تنظيم “داعش”، اليوم أمس خمسة أشخاص في منطقة خاضعة لسيطرته بريف دير الزور الشرقي، …

العيش في المخيم الصحراوي مأساوي (Getty)

تواصل الاعتصام في مخيم الركبان احتجاجاً على انعدم المواد الغذائية والطبية

يواصل مدنيون وناشطون من مخيم الركبان جنوب شرقي حمص على الحدود الأردنية اعتصاماً مفتوحاً نظموه …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

15 − 13 =