الآن
الرئيسية / اقتصاد / آمال بتعزيز التبادل التجاري بين إيران والعراق والنظام السوري بعد معركة الفلوجة
معبر التنف الحدودي/ أرشيف

آمال بتعزيز التبادل التجاري بين إيران والعراق والنظام السوري بعد معركة الفلوجة

صدى الشام/

أعلن القائم بالأعمال في السفارة العراقية بدمشق رياض حسون الطائي، في تصريح لصحيفة «الوطن» الموالية للنظام، أنه “وبعد أن يتم إنجاز تحرير الأنبار والخط الدولي السريع بين البلدين المار عبر معبر التنف الوليد، نأمل أن تستأنف عملية التبادل التجاري، وذلك مرتبط باستكمال العمليات العسكرية بعد تحرير مدينة الفلوجة وتطهير الطريق الدولي بشكل كامل، وأعتقد أن المسألة لن تطول لأكثر من بضعة أسابيع” ـ حسب وصفه ـ .

ورأى الطائي، أن إعادة إحياء مشاريع الربط بين سورية والعراق وإيران ” جائزة مادامت تخدم مصالح شعبنا في سورية والعراق “، وقال: إن ” أي تقدم اقتصادي مرهون بالاستقرار الأمني وعودة الاستقرار إلى البلدين “، معتبراً أن التوتر والنزعات في المنطقة سببها ” تصارع المصالح الدولية”، وليست فقط الأسباب الداخلية.

ووصف الطائي العلاقات بين سورية والعراق بأنها جيدة ومتطورة، وكشف عن دعوة موجهة لوزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم لزيارة العراق.

ويذكر أن تصريحات مسؤولي النظام السوري اعتبرت تحرير مدينة الفلوجة العراقية ـ حسب وصفهم ـ فرصة لإعادة التبادل التجاري بين سورية والعراق, حيث تقع المدينة على نهر الفرات منتصف الطريق بين بغداد والرمادي عاصمة محافظة الأنبار, وتبعد حوالي 300 كيلو متر عن معبر البوكمال إلى الشمال الغربي, ونحو 500 كيلو متر عن معبر التنف إلى الغرب باتجاه العاصمة السورية.

شاهد أيضاً

بسبب الفقر.. بهجة العيد تغادر العائلات في حماة

مع حلول الأيام العشر الأخيرة من شهر رمضان المبارك واقتراب عيد الفطر، بدأت حركة الأسواق …

أربعة مليارات خسائر بسبب عاصفة في طرطوس الشهر الماضي

قالت مصادر إعلامية تابعة لنظام الأسد إن أكثر من أربعة مليارات ليرة هو حجم خسائر …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

17 − seven =