الآن
الرئيسية / منوعات / أسلاف «تيرانوصور ركس» كانت أصغر حجماً

أسلاف «تيرانوصور ركس» كانت أصغر حجماً

جريدة الحياة /

تؤكد الأحافير التي اكتشفت في صحراء «كيزيلكوم» النائية في شمال أوزبكستان لأحد أبناء عمومة الديناصور «تيرانوصور ركس» الأصغر حجماً والأقدم، أن الأسلاف المتواضعة لهذا الوحش الكاسر كان لديها أدمغة وحواس متطورة ساعدتها كي تصبح من المفترسات المرهوبة الجانب.

وقال الباحثون إن هذا الديناصور، الذي ينتمي إلى العصر الكريتاسي (الطباشيري) والذي اتخذ اسمه من «تيمورلنك» القائد الأوزبكي الشهير في القرن الرابع عشر وكان يجوب آسيا الوسطى قبل 90 مليون سنة، يسلط الضوء على سلالات تطورت لتصبح في النهاية «تيرانوصور ركس» الذي كان يطارد فرائسه في أميركا الشمالية بعد ذلك بأكثر من عشرين مليون سنة.
واستعان الباحثون بالأشعة المقطعية لفحص جمجمة الديناصور ثم وضعوا تصوراً افتراضياً رقمياً لدماغه وأعصابه وجيوبه الأنفية وأوعيته الدموية. وقال ستيف بروست عالم الأحياء القديمة في جامعة أدنبره في اسكتلندا إن هذا الديناصور كان أصغر نسبياً لكنه كان ينعم بدماغ متطور وحواس خاصة بالمفترسات الضخمة الرأس مثل «تيرانوصور ركس».
وأوضح: «نتعلم من ذلك أن تيرانوصور ركس كان صغير الجرم في بادئ الأمر قبل أن يصبح عملاقاً».

وكانت هذه السمات ذات فائدة عندما سنحت الفرصة لـ «تيرانوصور ركس» كي يتصدر قمة السلسلة الغذائية ويصبح مارداً عقب اندثار مجموعات الديناصورات المفترسة الهائلة الحجم.
وقال هانز-ديتر سوز عالم الأحياء القديمة في المتحف القومي للتاريخ الطبيعي في معهد سميثونيان في واشنطن إن هذا الديناصور كان ذكياً ورشيق الحركة وطويل الأرجل يتعقب فرائسه، وربما كان سريع العدو بالنسبة إلى «تيرانوصور ركس».

شاهد أيضاً

صدى الشام

“بيت جدي”.. روح بين الحاضر والماضي في إدلب

بحذر واهتمام ينفض (أبو راشد) الغبار عن مقتنيات متجره (بيت جدي) في أحد أحياء إدلب، …

القصف دمر متحف المدينة - الأناضول

معرة النعمان.. مدينة العراقة والطرافة والأدب “2”

حارات هذه المدينة العريقة وأزقتها تبدو هادئة في هذا الصباح البارد من أيام الخريف على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

10 − four =