الآن
الرئيسية / منوعات / رياضة / تعادل مثير في قمة مثيرة …

تعادل مثير في قمة مثيرة …

احتضن ملعب يوفنتوس ستاديوم في تورينو الإيطالية قمة كروية أوفت بكل وعودها بين كبير الطليان يوفنتوس والعملاق البافاري بايرن ميونخ وذلك لحساب ذهاب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا.

وانتهى اللقاء بنتيجة التعادل الإيجابي (2ـ2) في مباراة عاد فيها يوفنتوس من بعيد بعد أن كان متخلفاً على أرضية ميدانه بهدفين نظيفين سجل أولاً للبايرن “توماس مولر” و “آريين روبين” وأستطاع أن يعادل لليوفي “باولو ديبالا” و “ستيفانو ستورارو”.

أنطلقت المباراة بتهديد قوي بكرة جاورت مرمى “نوير” من زميله السابق في الفريق البافاري “ماريوماندجوكيتش” لكن سرعان ما أصبحت السيطرة للفريق الضيف الذي هدد مرمى “جيانلويجي بوفون” بتسديدة قوية من “آرتورو فيدال” ولكن “بوفون” أبعد غضب الجماهير عن رفيقه السابق عندما تصدى للكرة كما يجب.

السيطرة والإحراج استمر لأصحاب الأرض عبر النشاط الواضح من الجهة اليسرى للبرازيلي “دوجلاس كوستا” والسيطرة شبه المطلقة لأشبال “غوارد يولا” على المباراة وعلى عكس مجريات اللعب كاد اليوفي يسجل الهدف الأول في المباراة عبر محاولة في الدقيقة 12 بعد عرضية من “باولو ديبالا” باتجاه “ماندجوكيتش” ولكن الكرواتي فشل في توجيه الكرة نحو المرمى.

إستمراستحواذ الألمان على الكرة واقتربوا من افتتاح النتيجة لكن “مولر” أضاع فرصة هدف مُحقق بعد كرة اخترق بها “ليفاندوفسكي” دفاع اليوفي من يمين منطقة الجزاء ولعب كرة عرضية وصلت باتجاه “مولر” الغير مراقب و الألماني يضيع بغرابة فرصة الهدف الأول.

واستمر هذا السيناريو بنجاح لصالح أبناء بافاريا ومرت كرة رأسية من “آريين روبين” بجوار المرمى وفي الدقيقة 43 فعلها “توماس مولو” أخيراً بعد كرة مررها “روبين” طويلة “لكوستا” على القائم البعيد وبدوره البرازيلي يمهدها لزميله الألماني الذي أسكنها الشباك بسهولة لينتهي الشوط الأول بتقدم مستحق للبايرن.

بدأ الشوط الثاني بتغيير في صفوف يوفنتوس بدخول “هيرنانيس” مكان “ماركيزيو” و واصل البايرن سيطرته على اللقاء وفي الدقيقة 54 ومن هجمة مرتدة للفريق البافاري وصلت الكرة للهولندي آريين روبين الذي تحرك بالكرة عرضيًا وعلى طريقته سددها بيسراه قوية لتسكن شباك “بوفون” وتصبح النتيجة 2-0 للبافاري.

وبينما كان صوت جمهور البايرن يصدح في أرجاء الملعب فرحًا بنتيجة فريقهم ظنًا منهم أن فريقهم أنهى اللقاء لصالحه، في الدقيقة 62 أظهر اليوفي شخصيته واستطاع أن يعود للمباراة من هدف سجله “ديبالا” بعد تمريرة رائعة من “ماندجوكيتش” ضرب بها دفاع البايرن.

بدأ يوفنتوس يخلق المصاعب لدفاع بايرن ويحاول تعديل النتيجة ومن مرتدة ليوفنتوس وصلت الكرة من “ماندجوكيتش” “لخوان كوادرادو” الذي سدد كرة قوية بيمناه لكن العملاق” نوير” تألق وأبعدها للركنية.
وبالفعل اليوفي نجح في إدراك التعادل عبر البديل “ستورارو” بعد تمهيد رائع من قبل البديل الآخر”ألفارو موراتا” برأسه للاعب الإيطالي الدولي الذي وضعها بيمناه في مرمى “نوير” في الدقيقة 76 لتصبح النتيجة 2-2.

حاول اليوفي تسجيل هدف ثالث عبر رأسية “بول بوجبا” في الدقيقة 83 التي علت العارضة وسدد بونوتشي على المرمى و”نوير” كان حاضرًا، البايرن كان سريعًا ومقلقًا في مرتداته الخطرة لتمر الدقائق الأخيرة عصيبة على الفريقين وتنتهي تلك المباراة المثيرة بتعادل إيجابي ونتيجة ممتازة للضيوف.

صدى الشام

شاهد أيضاً

أفراح هولندية وكوابيس روسيا تلاحق ألمانيا في دوري الأمم الأوروبية

شهدت الجولات الأخيرة من دوري الأمم الأوروبية مفاجآت عديدة لم تبدأ بالفرح الهولندي الغائب منذ …

هل يعتزل ميسي اللعب في صفوف برشلونة؟

يرغب نادي برشلونة الاسباني، في الحفاظ على النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، لأطول فترة ممكنة، لهذا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eighteen − 13 =