الآن
الرئيسية / أخبار سريعة / تدمير 22 مشفى و 27 مدرسة، إنجازات 4 أشهر لطيران روسيا في سوريا

تدمير 22 مشفى و 27 مدرسة، إنجازات 4 أشهر لطيران روسيا في سوريا

أفاد ناشطون بأن الطيران الحربي الروسي ومنذ بدء عملياته في سوريا في 30 سبتمبر/أيلول الفائت فإن غاراته استهدفت الكثير من الأهداف المدنية البعيدة عن “داعش” والتي تعتبر ذريعة العدوان الروسي.

فبالنسبة للمشافي فقد دمر سلاح الجو الروسي ما يقارب 2 مشفى موزعة على النحو التالي: في حلب، مستشفى التوليد والأطفال في مدينة إعزاز، ومستشفيا “الحاضر” و”العيس” في منطقة الحاضر جنوبي المدينة، إضافة إلى مستشفى “ميداني” في بلدة الأتارب، وأخرى في مدينة الباب، ومستشفى عندان ومستشفى حريتان.

وفي إدلب، مستشفى منظمة أطباء بلا حدود في معرة النعمان, ومستشفيات “الوطن، وأورينت، والهبيط، وأبوظهور، والمركز الصحي في كفرنبل، ومستشفى ميداني في بلدة سرمين.

وفي اللاذقية، مستشفى “أطباء بلا حدود” شمالي شرقي المحافظة، ومستشفى اليمضية، ومستشفى برناص، ومستشفى إخلاص.

أما في درعا، فطال القصف مستشفى صيدا، ومستشفى الغارية في ريف المحافظة الشرقي. كما توقفت 7 مستشفيات عن العمل كتدبير احترازي في محافظة درعا خشية الغارات الروسية.

وأما المدارس وما تحويه من طلاب ومدرسين ولاجئين فلم تسلم هي الأخرى من نيران طائرات روسيا، فقد بلغ عدد المدارس التي تم تدميرها قرابة الـ 27 مدرسة، 16 منها في حلب، و6 في إدلب، و3 في دمشق، وواحدة في كل من الرقة ودير الزور.

هذا وقد أفاد مراسل TRT أن ممثلي فرنسا وتركيا في الأمم المتحدة اعتبروا القصف الذي استهدف المستشفيات والمدرسة في سوريا هو “جريمة حرب”.

شاهد أيضاً

المعارضة تقلل من أهمية مزاعم سحب النظام للقانون (10)

زعم مستشار الشؤون الإنسانية إلى سوريا في الأمم المتحدة، يان إيجلاند، في مؤتمر صحافي، يوم …

دي ميستورا سيتنحى عن منصبه في نهاية نوفمبر

قال مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا ستافان دي ميستورا أمس الأربعاء إنه سيتنحى عن …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

four − 2 =