الآن
الرئيسية / ثقافة / الحرية: من سماء الفلسفة إلى أرض السياسة

الحرية: من سماء الفلسفة إلى أرض السياسة

صدر عن بيت المواطن للنشر والتوزيع كتاب “الحريّة: من سماء الفلسفة إلى أرض السياسة”، للكاتب السوري ماهر مسعود، وهو كتاب صغير نسبياً من حيث الحجم؛ فعدد صفحاته 95 صفحة من القطع المتوسط، ولكنه كبير من حيث المدلول والإشكالية ومستوى النقاش. ويصدق فيه المثل القائل: “خير الكلام ما قلّ ودلّ”. يهدف الكتاب إلى إثراء النقاش في إشكالية الحريّة وتوظيف الحريّة في النهضة والتقدم، وذلك من خلال نقاش نقدي يتوخّى تفكيك الخطاب السائد والفعل المرتبط به.

 

ينقسم الكتاب إلى محورين ومقدمة: المحور الأول، “في مفهوم الحريّة وسمائها الفلسفي”، يناقش فيه الكاتب “معنى الحريّة وتعيّنات المعنى” أولاً، و”الحريّة ومشكلة الوعي” ثانياً، ثم “الحريّة والفرديّة” ثالثاً. أمّا المحور الثاني فيتحدث عن “أرض الحريّة”؛ تلك الأرض المرتبطة بالسياسة من جهة، والدولة من جهة ثانية، والدين من جهة ثالثة.

 

يحاول الكاتب الالتصاق بالحالة المأسوية التي يمرُّ بها السوريون؛ ليفكِّر في الحريّة بحريّة، وليقول ما الحريّة؟ وما “الخوف من الحريّة”؟ فيعيد بأسئلته القديمة-الجديدة طرح البديهيات مجدداً، وتحليل مفاعيلها تحليلاً نفسياً، ومن ثم إلباسها إجابات وظيفيّة تناسب حاجات الواقع. فيربط بين سماء الفلسفة وأرض السياسة من جديد، نقيضاً للفصل الدارج بينهما.

 

الحريّة من المفردات التي تمّ تداولها سورياً بشكل كبير نسبياً على مدار ما يزيد على أربع سنين. ورغم عدم وجود “ميتافيزيقا الحريّة” عربياً وسورياً، إلا أنَّ الثورة السوريّة سٌميت بثورة الحريّة والكرامة. فنجد من السوريين من قدّس المفردة وافتخر بها، ومنهم من دنّسها واستهزأ بها وهزئ منها. أما الكاتب فيرصد هذه الوقائع بالتحليل النفسي، ويقارن بين الحضارة الغربية وبين الحالة الراهنة عندنا، ويخضع الأفكار لقراءة جدلية ويوظفها لصالح الخروج من حالة العبوديّة والخروج من حالة الخوف من الحريّة؛ ليتسامى بالحريّة إلى مستوى المفهوم الفلسفي ويقيم العلاقات ذهاباً وإياباً فيما بينها وبين واقعنا الراهن.

 

يخلص الكاتب إلى أننا نفتقد الحريّة بمعنييها المفهومي والعياني، ويقف النظام السياسي الاستبدادي سداً منيعاً أمام تطلعات الحريّة. ولهذا يُحيّي “الربيع العربي” الذي افتتح حياة عربيّة قابلة للحياة، راجياً أنْ يخلق العرب حريتهم من جديد.

شاهد أيضاً

«نصوص الأرض» تعكس أزمة الراهن مسرحياً

بعد نصوص مسرحية عدّة مثل «زمن الحصار»، «القرار»، «فصول السنة المصرية»، «القلعة والعصفور»، «فخ النعامة»، …

صدر قديماً: “المغرب الاقصى” وطواحين هواء أمين الريحاني

يُحدِّد كتابُ “المغرب الأقصى: رحلةٌ في منطقة الحماية الإسبانية”، الواقعُ في 690 صفحة، والذي جرى …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × 2 =