الآن
الرئيسية / ميديا / فضائيات / من يهدد سمارة؟

من يهدد سمارة؟

قالت قناة الجزيرة إن مسلحين تابعين لإحدى
الفصائل في الغوطة قاموا باختطاف والدة مراسلة الجزيرة سمارة القوتلي، وأن سمارة
تلقت تهديدات من جهات مسلحة للتوقف عن عملها، وكنا منذ أربعة أعداد قد أشدنا
بشجاعة سمارة، الفتاة السورية المتميزة التي تغطي الأحداث على الأرض ولا تبالي
بالأخطار التي تحدق بها من كل الجهات. وإن كانت الجزيرة قد ذكرت خلال تقريرها، بأن
“سمارة القوتلي” قد تعرضت لمضايقات من قبل مسلحين تابعين لجيش الإسلام،
ما أجبرها على تغيير مكان إقامتها، فإننا في جريدة “صدى الشام”، نطالب
جيش الإسلام بتوضيح هذا اللبس، وتبيان الأسباب التي دفعتهم للقيام بما قاموا به،
لأن سمارة كانت السباقة دائماً في كشف حقيقة النظام، وقد عرضت عشرات التقارير التي
تعريه وتفضح ادعاءاته، في كافة مناطق غوطة دمشق، ولا نعتقد أن تهديدها واختطاف
والدتها يخدم سوريا أو الثورة السورية في شيء.

الصحفية سعاد خبية، ابنة مدينة دوما، كتبت
مناشدة الجهات التي تقف وراء عملية الاعتقال والتهديد بالكف عن مثل هذه الأفعال،
وأضافت سعاد: “اختفاء نوران النائب (سمارة القوتلي)، اليوم، بحسب مقربين لها
اتصلوا بي قبل ساعة من الآن، بعد محاصرة البناء الذي تتواجد فيه من قبل
“عناصر مسلحة”. ولا أخبار عن مكان وجودها أو معلومات إن كانت قد اعتقلت أم
هربت. ويذكر أنه تم اعتقال شاب يعمل معها ضمن المكتب اليوم، واعتقال والدتها ام
سليمان منذ أسبوع .. وكما وصلني أيضا بأن والدتها بحال صحية سيئة جدا، وقد تم
نقلها سريا لإحدى النقاط الطبية، على ذمة ناقل الخبر ..وأخيرا، اليوم أكثر من 15
غارة جوية بطيران النظام الحربي استهدفت المناطق السكنية في وسط دوما، وسط انشغال
البعض بحصار مبنى لاعتقال مراسلة”.

https://www.facebook.com/aljazeerachannel/videos/10153798064879893/?fref=nf

شاهد أيضاً

بشّار الأسد: لا أكترث لوصفي بـ”الحيوان”

قال بشار الأسد إنه لا يكترث لوصفه بالحيوان من قبل دونالد ترامب، زاعما في مقابلة …

إلى مستخدمي “تويتر”.. غيّروا كلمات السر فوراً!

نصحت شركة تويتر، مساء أمس أمس الخميس، جميع مستخدميها بتغيير كلمة السر، بعد كشف خلل …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

thirteen − 8 =