الآن
الرئيسية / منوعات / الدوريات الأوروبية الكبرى لا غالب في مانشستر… وروما ينتزع الصدارة

الدوريات الأوروبية الكبرى لا غالب في مانشستر… وروما ينتزع الصدارة

في وقت اتّضحت به معالم البطل بالدوري الألماني والفرنسي،
تتعقد الأمور كثيرا في الدوري الإنكليزي والإيطالي، وبدرجة أقل في الليغا
الإسبانية. ففي إنكلترا، خلط ديربي مدينة مانشستر أوراق المنافسة وجعل آرسنال
يشارك السيتي في الصدارة، وفي إيطاليا قفز ذئاب روما إلى عرش الصدارة في عرين
المتصدر السابق، وفي إسبانيا يكاد عهد ثنائية القطب بين البارسا والريال يعود
تدريجيا..

آرسنال في أجمل لحظاته

كانت الأيام الأخيرة من أسعد أيام نادي آرسنال، فحقق فيها فوزا تاريخيا على بايرن
ميونيخ بمسابقة دوري أبطال أوروبا، وصعد إلى صدارة الدوري الممتاز بعد غياب عن
كرسيّها منذ عدّة سنوات. صدارة الغانرز للبريمير ليغ تحققت بعد فوز صعب على فريق
إيفرتون بهدفين لهدف، مستغلين تعادل مانشستر سيتي المتصدر مع جاره اليونايتد في قمة
مباريات الجولة، حيث طغت الخشونة والأداء الدفاعي الحذر على كافة مجريات اللقاء،
وندُرت الفرص بين الجانبين باستثناء فرصتين لليونايتد أنقذ الحارس جو هارت، إحداها،
وناب عنه القائم بالثانية، لينتهي ديربي مانشستر الخشن بالتعادل السلبي دون أهداف.

وصعد ويستهام للمركز الثالث بالشراكة مع اليونايتد بعد إلحاقه الهزيمة
الخامسة بتشيلسي في هذا الموسم، ليظهر ويستهام أن فوزه على كبار إنكلترا في أرضهم
(مانشستر سيتي وآرسنال وليفربول) لم يكن بالمصادفة، فيما استمر مسلسل التعادلات
للمدرب الألماني يورغن كلوب، مع فريقه الجديد ليفربول، بعد أن انتهت مواجهة فريقه
مع ساوثهامبتون بهدف لكل فريق. وفي النتائج الأخرى، فاز توتنهام هوتسبيرز على
بورنموث بخمسة أهداف لهدف، وسندرلاند على نيوكاسل يونايتد 3-0، وواتفورد على ستوك
سيتي 2-0، وسوانسي على أستون فيلا2-1.

أعلن نادي استون فيلا عن إقالة مدربه تيم شيروود، بعد
تراجع الفريق إلى المركز قبل الأخير بجدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

صدارة مزدوجة

طرد ريال مدريد أحد شركائه في كرسي الصدارة، فريق سيلتا فيغو، بعد أن غلبه
في عقر داره بثلاثة أهداف لهدف، في مباراة تألق فيها حارس الريال الكوستاريكي
كايلور نافاس، الذي حمى مرماه من عدة أهداف محققة، ليثبت للجميع أنه الأفضل على
الساحة الأوروبية في الوقت الحالي، بعد أن اهتزّت شباكه ثلاث مرات فقط من تسع
مباريات. من جهة أخرى، ما زال البرسا يتشبث بشراكته مع الريال بعد أن حقق الفوز
على إيبار بثلاثة أهداف لهدف، رغم تقدم الأخير في بداية المباراة، وكان
الأوروغوياني لويس سواريز نجم المباراة بلا منازع إثر تسجيله لأهداف فريقه الثلاثة
في مرمى إيبار.

وارتقى أثلتيكو مدريد للمركز الثالث عقب فوزه على فلنسية بهدفين لهدف،
فيما تراجع الأخير إلى المركز التاسع. وفي بقية النتائج، عاد ريال سوسيداد إلى سكة
الانتصارات إثر فوزه على مضيفه ليفانتي بأربعة أهداف نظيفة، وتغلب رايو فاليكانو
على إسبانيول 3-0، وإشبيلية على خيتافي 5-0، بينما تعادل ريال بيتس مع غرناطة 1-1،
ولاي بالماس مع فياريال دون أهداف.

تلقت شباك برشلونة الأهداف خلال 7 مباريات متتالية
في الليغا، وهي المرة الأولى منذ عام 2013 عندما اهتزت شباك الفريق خلال 8 جولات متتالية
في الفترة من شهر كانون الثاني إلى شهر آذار. 

ألف انتصار للبافاري..!

قاد اللاعب العائد من الإصابة،
الهولندي آرين روبين، فريقه بايرن ميونيخ، لتحقيقه الفوز العاشر هذا الموسم،
والفوز رقم 1000 في البوندس ليغا. حدث هذا عندما افتتح النجم الهولندي التسجيل
لفريقه أمام كولن، في المباراة التي انتهت بفوز البايرن بأربعة أهداف نظيفة، وواصل
فريق بوروسيا دورتموند العزم على ملاحقة البايرن، طاردا مخاوف ضياع اللقب من
مخيلته بعد ابتعاد المتصدر عنه بسبع نقاط، فحقق فوزا كبيرا على أوغسبورغ بخمسة
أهداف لهدف، كان لنجمه الغابوني أوباميانغ ثلاثة أهداف منها، وهو الهاتريك الثاني
له في أربعة أيام بعد ثلاثيته في الدوري الأوروبي. وحافظ شالكة على المركز الثالث رغم
خسارته أمام بوروسيا مونشنغلادباخ بثلاثة أهداف لهدف. وفي بقية النتائج، فاز
فولفسبورغ على دارم شتات 1-0، وباير ليفركوزن على شتوتغارت 4-3، وآينتراخت
فرانكفورت على هانوفر 2-1، وهامبورغ على هوفنهايم 1-0.

تصدر الغابوني بيير أوباميانغ والبولندي ليفاندوفسكي ترتيب
هدافي البوندس ليغا بثلاثة عشر هدفا لكل منهما

روما يتزعم السيرا A

حقق روما المستحيل وهزم المتصدر السابق للدوري الإيطالي فيورينتينا على ملعبه
بهدفين لهدف، فاستحق القمة عن جدارة واستحقاق، في مباراة شهدت الكثير من صافرات
الاستهجان من قبل جماهير الفيولا على نجم روما المصري أحمد صلاح، في محاولة للضغط
عليه كونه لعب في صفوف فريقهم الموسم السابق، لكنه أسكت الجماهير على طريقته عندما
سجل هدف روما الأول ولم يحتفل به احتراما لمشاعرهم. وارتقى نابولي لوصافة الدوري
الإيطالي بعد فوزه على كييفو فيرونا بهدف دون رد، ليشارك فيورينتينا وانتر ميلان
ولاتسيو بالوصافة، حيث تغلب لاتسيو على تورينو بثلاثية بيضاء، بينما تعادل الإنتر
مع باليرمو بهدف لكل فريق. وفي بقية النتائج تغلب ميلان على ساسولو 2-1، ويوفنتوس
على أتلانتا 2-0، وسامبدوريا على هيلاس فيرونا 4-0، واودينيزي على فروسينيوني 1-0.

يتصدر مهاجم سامبدوريا إيدير مارتيز هدافي الدوري
الإيطالي برصيد 7 أهداف، يليه مهاجم نابولي الأرجنتيني غونزالو هيغوين بـ 6 أهداف.

باريس دون منازع

استمر باريس سان جيرمان بطريقه المعبّد نحو
اللقب، فما زال يحقق فوزا تلو الآخر في مبارياته، وما زال منافسوه على الصدارة لا
يقووا على مصارعته. ففي وقت فاز فيه الباريسيون على سان ايتيان بأربعة أهداف لهدف،
على ملعب حديقة الأمراء، فشل ملاحقو المتصدر بالحفاظ على فارق النقاط، فسقط آنجيه
بفخ التعادل السلبي مع جانجون، فيما ذاق كان طعم الخسارة على أرضه أمام نانت
بهدفين دون رد، ما جعل الفارق يتسع بين المتصدر ووصيفه إلى ثماني نقاط بعد تسع
جولات من البداية. وعاد ليون إلى سكة الانتصارات عقب فوزه على تولوز بثلاثة أهداف
دون رد، ما منحه المركز الرابع، فيما فاز مارسيليا على ليل 2-1 ليحقق أول فوز له
منذ ست جولات. وفي بقية النتائج، فاز أجاكسيو على نيس 3-0، وومونبيلييه على باستيا
2-0، وبوردو على تروا 1-0، فيما تعادل لوريان مع رين 1-1.

شاهد أيضاً

النظام يسرّح “الدورة ١٠٢” بعد ثمانية سنوات من الخدمة

سرّحت قوات الأسد، الدورة “١٠٢” التي تُعتبر أقدم دورات جيش النظام خلال سنوات الثورة السورية، …

النظام يقرّر إزالة 90% من حواجز دمشق

يعتزم النظام السوري، إزالة معظم الحواجز العسكرية والأمنية داخل العاصمة السورية دمشق وفي محيطها، وذلك …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

two × three =