الآن
الرئيسية / منوعات / عن محاكم الطغاة و وأد الثورة

عن محاكم الطغاة و وأد الثورة

أحمد العربي

لا يستغرب أي عاقل ما أفضت
إليه محاكمة الرئيس المصري “المتنحي” من نتيجة،
فظروف المحاكمة كانت تدل على ذلك، بدءاً من وضعه في
مستشفى بدل السجن وهي أشبه بمنتجع صحي، إضافة إلى حراسته وتأمينه ونقله بالطائرة
للمحكمة، وانتهاءً بالقضايا التي وجهت له التهم بها.وهي اختلاسات بسيطة جداً
بمبالغ قد يتهم بها مدير عام وليس رئيس جمهورية، وقتل المتظاهرين وكأن القضاء
العتيد في مصر ساذج لدرجة يعتقد فيها أن الرئيس يعطي أوامر القتل خطياً حتى يتمكن
من إثباتها عليه.لا، القضاء ليس ساذجاً، لكن ماذا نتوقع من محاكمة طاغية بواسطة
أجهزة من صنعه، فالشرطة التي جمعت الأدلة هي ذاتها جهاز قمع حبيب العادلي الوزير
القابع بالسجن
، والذي يؤدي له ضباط الشرطة التحية وهو بلباس السجن على
الملأ، والجهاز القضائي والنيابة لم تتغير بعده، ولو كان القضاء المصري في عهد
مبارك نزيهاً لما احتاج المصريون لثورة .

ناهيك أن مبارك يحاكم تحت
سلطة هو عيّنها بنفسه، أليس السيسي من المجلس العسكري الذي نقل له مبارك الحكم؟وألم
يكن لأربعين عاماً ضابطاً يقدم فروض الطاعة لمبارك؟

ناهيك عن أنه حل محل مبارك
كرجل السعودية في مصر، فهل يمكن أن تكون السعودية ناكرة للجميل، وتتخلى عن مبارك؟.

تلك المهزلة القضائية، وأنت
تتابع فصولها يمكن أن تتخيل أن من حاكم مبارك كان يقول له: (دي فركة كعب وحنعملها
) ومنها اقتبست الأغنية التي استخدمت لتخدير الشعب المصري الذي سرقت ثورته منه في
نشوة الانتصار.

ونسأل هنا: هل للطغاة حق
المحاكمة؟وهل منحوا هم هذا الحق لآلاف من المعارضين الذين قضوا في سجونهم؟وهل يمكن
أن يترك مثل هؤلاء من أصحاب الجريمة الكاملة أدلة خلفهم يمكن أن تدينهم؟ألا يفرض
المنطق أن يحاكم هؤلاء بتهمة المسؤولية التقصيرية عن كل ماحلّ في بلادهم من كوارث
خلال فترة حكمهم؟

الأمر الذي يستوجب حكماً واحداً ينفذه الشعب،
وهو الحكم الذي نفذ بالقذافي، ليكون الطاغية مثلاُ مرعباً لمن يفكر بعده بالاستبداد
بالحكم. نبارك للمصريين وأد ثورتهم، ونظامهم المستبد الجديد، ونبارك لهم
“مبارك”.

شاهد أيضاً

تركيا تمنح تسهيلات جديدة للحصول على جنسيتها للمستثمرين

أجرت الحكومة التركية اليوم الأربعاء، تعديلاتٍ على قانون منح الجنسية للأجانب المستثمرين، الموجودين على الأراضي …

فيلا في طرطوس للبيع بمبلغ خرافي

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، خبراً عن عرض فيلا في مدينة طرطوس الساحلية غرب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

20 + 11 =