الآن
الرئيسية / محليات / صدى البلد / سرية كاملة رافقت عملية تبادل المحتجزين بين النظام والمعارضة في الساحل

سرية كاملة رافقت عملية تبادل المحتجزين بين النظام والمعارضة في الساحل

جهان حاج بكري – اللاذقية

قال الناشط أبو عبد القادر عضو اتحاد تنسيقيات
الثورة بأن الجبهة الإسلامية في الساحل السوري سلمت على دفعتين أربعين محتجزة
لديهم في عملية سريّة للغاية، ولم يسمع أحد بتسليمهن إلا من الصفحات المؤيّدة
للنظام، وبعد إتمام العملية التي جاءت ضمن الاتفاقية الموقعة بين قوات المعارضة
والنظام السوري في حمص.

وأضاف أبو عبد القادر في حديث لصدى الشام بأنه بعد
التواصل مع الشيخ فداء المجذوب المسؤول عن اﻷسرى أكد بأن عملية التسليم جاءت بعد
رفض النظام مرات عديدة المفاوضة عليهن.

وذكر أبو محمد الصليبة عضو الهيئة السياسية في
الجبهة الإسلامية في الساحل السوري والمشرف على ملف تبادل المعتقلين في الساحل مع
النظام ببيان أصدره على صفحته على الفيسبوك جاء فيه أنه تم إتمام صفقة خروج 2400 مقاتل
وآلاف المدنيين المحاصرين في مدينة حمص منذ عامين مقابل إطلاقنا سراح أربعين محتجزة
من أسرى معركة “عائشة أم المؤمنين”.

وأضاف أن المفاوضات مع النظام كانت طويلة، وخضع
أخيراً لشروطنا بإطلاق أربعين محتجزة
نختارهن نحن بالاسم والعمر.

ونوّه في
بيانه إلى أن اﻷسد لم يكن ليفاوض على هؤلاء المحتجزات إلا بوجود أسرى إيرانيين،
وأما عن مصير باقي المعتقلين لدى المعارضة، فقد أكد البيان الاستعداد “لتسليم
النظام محتجزيه مقابل أسرانا”

يذكر أنه وقعت اشتباكات في وقت سابق بين أهالي هؤلاء
المعتقلين واللجان الشعبية وقوات النظام عقب الصفقة التي عقدها النظام مع جبهة
النصرة لإطلاق سراح راهبات معلولا مقابل عدد من المعتقلين اﻷطفال والنساء حين طالب
أهالي المحتجزين النظام بعقد اتفاقية مع مقاتلي المعارضة من أجل إطلاق سراح
أبنائهم، ولكن النظام رفض ذلك
.

شاهد أيضاً

تفجير انتحاري يستهدف مبنى “حكومة الإنقاذ” في إدلب

أصيب 9 أشخاص بجروح 3 منهم بحالة خطرة جراء تفجير انتحاري استهدف مبنى حكومة الإنقاذ …

النظام يستدعي مواليد السبعينات للخدمة الاحتياطية

نشرت ناشطون موالون للنظام السوري، مقاطع فيديو وأخبار تظهر استمرار النظام بسوق الشبّان السوريين إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

three × three =