الآن
الرئيسية / سياسة / تقارير / النظام يروّج للمصالحة في ريف اللاذقية بعد أن فشل في إعادة السيطرة

النظام يروّج للمصالحة في ريف اللاذقية بعد أن فشل في إعادة السيطرة

هاشم حاج بكري – اللاذقية

هدوء نسبي تشهده مناطق الاشتباكات في ريف اللاذقية،
فبعد أن أفشل الثوار العديد من محاولات التقدم التي شنها النظام مدعوماً بعناصر من
حزب الله اللبناني وميليشيات عراقية وإيرانية لإعادة السيطرة على مدينة كسب
ومعبرها الحدودي مع تركيا، عمد إلى القصف البعيد حيث يقوم بقصف أماكن تواجد كتائب
المعارضة بشكل يومي من ثكنة رأس البسيط، في حين قامت كتائب أنصار الشام بتمشيط
الغابات المحيطة بقمة مرصد ال45 تحسباً لأي تقدُّم لقوات النظام.

كما قصفت
مواقع تمركز قوات النظام في قسطل معاف بالهاون، هذا وقصفت الكتائب الإسلامية قرى تعتبر
موالية للنظام (رأس البسيط – البدروسية)
.

وقال أبو محمود الأعراج قائد كتيبة “أحباب
سيدنا عمر” لـــــ(صدى الشام): إن سبب هدوء المعارك في الساحل هو انتقال
كتائب المعارضة من معارك تهدف إلى التقدم والسيطرة على مواقع جديدة إلى معارك
استنزاف

وحول تمكُّن النظام من إعادة السيطرة على مرصد ال45
الاستراتيجي قال الأعراج إن السبب في ذالك هو عدم التنسيق الكامل بين الفصائل
المقاتلة، وأضاف ” نحن نستطيع أن نعيد السيطرة على المرصد
.

وفي الوقت ذاته بدأ النظام بترويج إلى ما يسمى
بالمصالحة الوطنية في ريف اللاذقية حيث ذكرت صفحات موالية للنظام عن لقاء تم بين
وجهاء من مدينة اللاذقية مع وجهاء من جبل الأكراد بهدف “حل الخلاف” و”ايقاف
القتال” وسُرّبت بعض بنود هذا الاتفاق وهي
:

وقف إطلاق النار بشكل كامل.

عودة المهجرين ودفع تعويضات لهم وتقدر 250- 350 ألف
ليرة سورية

عودة الكهرباء والخدمات وفك الحصار عن جبل الأكراد
وتوقف القصف وتسليم المسلحين سلاحهم في مقابل العفو عنهم

إطلاق سراح المعتقلين من الطرفين.

العودة للحياة كما كانت قبل الثورة.

ونقلت وكالة سانا التابعة للنظام عن ما يسمى رئيس
لجنة المصالحة الوطنية في مجلس الشعب عمر أوسي حديثه عن إجراء مصالحات في بعض
مناطق ريف اللاذقية الشمالي وتنظيم ندوات “فكرية توعوية” فيها والإفراج
عن الكثير من الموقوفين الذين لم تتلطخ أيديهم بالدماء”.

من جانبه قال أبو عمر طبنجة قائد كتيبة “الصادق
الأمين” لـــــ(صدى الشام): إن النظام يحاول الترويج إلى كل مايخدمه إعلامياً،
وموضوع المصالحه الوطنية أعتقد أنه غير صحيح لقد سمعنا سابقاً بموضوع “حماية
الأقليات”، وصُفّي بعض القادة بحجة التوقيع على هكذا إشاعات، وهناك جهة معينة
تروج لهكذا قصص ومن ثم تُطرَح أسماء شخصيات قياديه بأنها هي وراء هذا العمل، أقصد
المصالحة، ومن ثم يُصفّون بحجة المصالحة مع النظام
.

وأضاف طبنجة أن سبب توقف المعارك في جبل الأكراد
هو نقص الدعم حيث أنه لم يُقدّم سوى مبالغ
700 ألف دولار لغرفة عمليات جبل الأكراد، وهذا المبلغ لايكفي لشراء السلاح
والذخيرة القادرة على فتح معركة في هذه المنطقة وهذا العمل مقصود من الدول الداعمه للاركان والائتلاف
والتي تعتبر هيئة الأركان والائتلاف أدوات لتحقيق أهدافها السياسية ولتحقيق
مصالحها.

في حين أطلق ناشطون في ريف اللاذقية حملة باسم “لنجعل
الغراد ينتخب” وتهدف هذه الحملة إلى قصف مراكز الاقتراع داخل مدينة اللاذقية
بصورايخ الغراد كما تهدف هذه الحملة أيضاً إلى قصف الخيم التي يقيمها موالون
للنظام تحت اسم “خيمة وطن”، حيث تُحوّل هذه الساحات إلى أماكن للرقص والاحتفال
بانتخابات رأس النظام.

وقال الناشط الإعلامي تامر أكر لــــ(صدى الشام):
قمنا بإطلاق هذه الحملة بعد أن أطلق الاعلام السوري الحملة الانتخابية لبشار الأسد
تحت شعار “صوتك أمانك” وهذه الحملة لن يفهمها سوى المواطن السوري الذي
يعلم فعلاً ما الذي سيجري له عند اعتراضه لانتخاب بشار الأسد؟ أو حتى إن تلفظ بحرف
ينتقد به هذه الانتخابات، ونحن كثوار وناشطين سنفعل كل ما نستطيع لإيقاف هذه الانتخابات
التي تجبر المواطنين على انتخاب بشار الأسد كرئيس لسوريا بعد ما ارتكبه من مجازر
وجرائم بحق الشعب السوري.

شاهد أيضاً

روسيا تطالب بإخراج “الخوذ البيضاء” من سوريا.. ودول غربية ترد عليها

طالبت روسيا، الدول الغربية بإخراج عناصر الدفاع المدني السوري، المعروفين باسم “الخوذ البيض” من إدلب …

صحيفة إسرائيلية: بشار الأسد احتضن تنظيم “داعش”

اعتبرت صحيفة “هارتس” الإسرائيلية، أن رئيس النظام السوري بشار الأسد، هو من احتضن تنظيم “داعش” …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

18 − seven =