الآن
الرئيسية / رأي / الى الجهات التمثيلية تعالوا “نبروظكم”

الى الجهات التمثيلية تعالوا “نبروظكم”

أخبرني أحد الأصدقاء
الذين عملوا كصحفيين في المكتب الإعلامي للائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة أن
تصريحات رئيس الائتلاف التي كانت تصدر عن مكتبه الإعلامي، كانت تؤخذ في معظمها
نقلا عن وكالة الأناضول التركية للأنباء وبعض الوسائل الإعلامية الغربية، وأن عمل
المكتب كان يعتمد في معظم عمله على رصد تحركات وتصريحات رئيس الائتلاف وأعضاءه، من
خلال وسائل الإعلام المختلفة التي لا يوجد فيها اية وسيلة سورية.

من خلال متابعتي
لتحركات الجهات التمثيلية وتعاطيها مع الإعلام أكاد أجزم بأن رئيس الائتلاف الوطني
وجميع مستشاريه، ورئيس الحكومة المؤقتة وجميع مستشاريه، وكل رؤساء الجهات
التمثيلية في الثورة الحاليين والسابقين ومستشاريهم جمعيعا هم آخر من يعلم أية
معلومة عن وسائل الإعلام البديل التي نشأت في ظل الثورة (مع التحفظ الشديد على
أداء بعضها) والتي من المفترض أن تكون نوى لوسائل الإعلام السورية التي ستحل مكان
وسائل إعلام النظام بعد سقوطه، أي أنها البديل الذي يتشدقون به دون أن يعلموا
شيئاً عنه، سواء لناحية معرفة مستواه، أو لناحية معرفة الجيد من السيء منه، من أجل
تشجيع التجارب الجيدة التي تحسب كإنجاز لهم بالمحصلة، إلا إذا كانوا غير واثقين من
إسقاط النظام، ويعملون على مبدأ (الله يديم علينا هالثورة).

إن وسائل الإعلام
البديل التي نشأت في ظل ظروف أشبه ما تكون بالمستحيلة وتقوم في عملها أساسا على
الدعم، الذي يربط الوسيلة ربطاً مباشرا بالجهة الداعمة ويجعل استمرارها منوطا
باستمرار الدعم ما يعني استحالة تلك المشاريع مالم تبحث عن وسائل تمويل ذاتية،
ومالم تلقى الدعم من الجهات التمثيلية التي من المفترض أن تكون الداعم الاساسي
لها.

السادة رؤساء وأعضاء
الجهات التمثيلية (من مجلس وائتلاف) لا أقصد بالدعم هنا الدعم المادي (رغم أهميته،
وكي لا ترتعبوا) بل أقصد دعماً معنويا هو أهم بكثير من الدعم المادي، فعندما يخص
أحد فخاماتكم بتصريح خاص وحصري يتعلق بقرارات هامة، لإحدى وسائل الإعلام البديل،
ويجبر الوسائل العالمية الأخرى على أخذ هذا التصريح عن تلك الوسيلة، تكونون قد
دعمتم تلك الوسيلة، وساهمتم في

جعل وسائل الإعلام
الأخرى تعتمد عليها كمصدر للمعلومة، وهو
أمر أهم بكثير من الدعم المادي، وتأكدوا أن ذلك لن يؤثر على صور فخاماتكم لدى
وسائل الإعلام الأخرى بل على العكس حينها سيحترمون فيكم احترامكم لوسائل إعلامكم،
واحترامكم لثورتكم وأنفسكم.

عبسي سميسم

شاهد أيضاً

أليس في هذا البلد العريق رجل رشيد؟

في ردّه على المساعي التي تقوم بها الولايات المتحدة لقطع صادرات النفط الإيرانية، وتشديد الضغط …

الخذلان الأميركي للمعارضة السورية في الجنوب

تولدت لدى المعارضة السورية قناعة عامة أن النظام لن يجرؤ على التقدم إلى مناطق الجنوب …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

nineteen + 10 =